أخبار

الجيش الروسي يدمر 9 مقاتلات أوكرانية بينها سبعة «سو -27»

أعلن الجيش الروسي عن تدمير 9 مقاتلات أوكرانية، بينها 7 من طراز «سو-27»، ما أثار شكوكاً بشأن قدرة كييف على تأمين مطاراتها قبل تسليمها طائرات «إف-16».

فقد ذكرت وزارة الدفاع الروسية، في بيان، امس الثلاثاء، أن قواتها دمرت 9 مقاتلات أوكرانية، بينها 7 من طراز «سو-27» باستخدام صواريخ «إسكندر-إم»، ونوهت بأنه بضربة واحدة دمرت صواريخ «اسكندر-إم» 5 مقاتلات أوكرانية في مطار بولتافا. ونشرت الوزارة الروسية مشاهد توثق تدمير المقاتلات الأوكرانية في مطار ميرغورود في منطقة بولتافا. وأشار بيان الوزارة إلى أنه تم تنفيذ الضربات باستخدام صواريخ «اسكندر-إم» الروسية على ساحة الطائرات في المطار الأوكراني، على بعد نحو 150 كم عن الحدود الروسية، حيث كانت توجد هذه الطائرات. وأكد البيان تحقيق أهداف الضربة، مضيفاً: «تم تدمير 5 مقاتلات من طراز «سو-27»، إضافة إلى إلحاق الضرر بطائرتين قيد الإصلاح».

من جهته، وصف قائد القوات الجوية الأوكرانية، ميكولا أوليشتشوك، أمس الثلاثاء الإعلان عن الضربة الروسية بأنه «بروباغندا»، من دون إضافة مزيد من التفاصيل.

وأكد يوري إيغنات، وهو متحدث سابق باسم القوات الجوية الأوكرانية لا يزال يعمل فيها، الهجوم الذي أعلنته روسيا على قاعدة أوكرانية، لكنّه أوضح أنّ الخسائر كانت أقلّ.

وأثار الهجوم الصاروخي الروسي على مطار ميرغورود العسكري الأوكراني، وتصرف ضباط الجيش الأوكراني خلال ذلك، ردود فعل عاصفة في أوكرانيا. واعتبر المدونون الأوكرانيون ما حدث «أحد أفدح الأيام في الخسارة بالنسبة للطيران الحربي الأوكراني المنكوب». كما سارع المدونون إلى إلقاء اللوم على كبار الضباط الأوكرانيين الذين أوعزوا للطواقم الجوية بنشر المقاتلات من طراز «سو-27»، في قاعدة مكشوفة قريبة بشكل خطر من خط المواجهة.

ويتمركز اللواء الجوي التكتيكي الأوكراني رقم 831 في المطار العسكري في ميرغورود.

وهناك يوجد كذلك، مركز تدريب للطيارين، ويوجد بالقرب منه مستودعات وشركة نقل بالشاحنات. وتستخدم القوات الجوية الأوكرانية ميرغورود كمطار انطلاق لشن هجمات على مقاطعة زابوريجيا، وفي اتجاه القرم.

وتعكس عمليات القصف التي طالت القاعدة الأوكرانية الصعوبات التي تواجهها أوكرانيا في ما يتعلّق بالدفاعات الجوية، والتهديد الذي يحيط بالطائرات الغربية «إف-16» التي تتوقّع الحصول عليها. كما تم تحييد 1620 مقاتلاً من الجيش الأوكراني، وتدمير 3 مستودعات ذخيرة للقوات الأوكرانية، واعتراض وإسقاط وسائل الدفاع الجوي الروسية 81 مسيّرة أوكرانية.

على صعيد آخر، قالت وزارة الدفاع الأمريكية، (البنتاغون)، إن وزير الدفاع الأوكراني، رستم عمروف، أجرى في واشنطن، امس الثلاثاء، محادثات مع نظيره الأمريكي لويد أوستن، حول تعزيز التعاون العسكري بين البلدين، وقضايا الأمن الإقليمي، وسبل تعزيز الشراكة الدفاعية بين الولايات المتحدة وأوكرانيا.(وكالات)

صحيفة الخليج

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية



زر الذهاب إلى الأعلى