أخبار

حاكم النيل الازرق يوكد إلتزام حكومته بإسناد القوات المسلحة

جدد الفريق أحمد العمدة بادي حاكم إقليم النيل الأزرق رئيس لجنة الأمن بالإقليم إلتزام حكومة الإقليم بدعم الجهود الرامية لإسناد القوات المسلحة لتمكينها من المضي قدماً في حسم معركة الكرامة وتفويت الفرصة على الأعداء المتربصين.
جاء ذلك لدى زيارته ظهر اليوم مركز تدريب الديسة ومخاطبته منسوبي الترتيبات الأمنية بمركز تدريب الديسة، حيث رافقه عدد من أعضاء حكومة الإقليم وأعضاء لجنة الأمن والأمين العام لحكومة الإقليم .
وكان في إستقباله بالمركز عدد من قادة اللجان العسكرية المشتركة ذات الصلة ببرنامج الترتيبات الأمنية على المستوى الإتحادي والقطاعي بالإقليم بقيادة العميد الركن محمد الخليفة على الرئيس المشترك للجنة وقف إطلاق النار المنبثقة عن اللجنة العليا للترتيبات الأمنية .
وتجئ زيارة الحاكم في إطار الوقوف على مراحل التدريب للدفعة الثانية من منسوبي المجموعة الأولى للترتيبات الأمنية.
واعرب الحاكم عن تقديره لجدية القيادة العليا لإستكمال الترتيبات الأمنية وصولاً لجيش قومي موحد يضطلع بمهام و واجبات الدفاع عن تراب الوطن، وتناول المؤامرات التي تحاك من أجل تفكيك القوات المسلحة خدمةً للأجندة الخارجية.
ووجه منسوبي الترتيبات الأمنية الى ضرورة الصبر والإنضباط في سيبل إستكمال التدريب توطئةً للإنخراط في صفوف القوات المسلحة وأشاد بمساهمات قيادة الفرقة الرابعة مشاة وكافة قادة الترتيبات الأمنية وصادق حرصهم على إنجاح مسيرة التدريب بالمركز، وأعلن عن دعمه المادي لمسيرة التدريب بالمركز .
اللواء الركن دكتور ربيع عبدالله آدم قائد منطقة النيل الأزرق العسكرية قال إن الدفعة الجديدة من منسوبي الترتيبات الأمنية تمثل إمتداد لإرادة الشعب السوداني الكريم.
وأشار لإنحياز القوات المسلحة لخيار الشعب السوداني في إحداث التغيير المنشود وأعرب عن تقديره لمواقف الحركة الشعبية والقوات المسلحة في إنجاح وإستكمال برنامج الترتيبات الأمنية وصولاً للقوات المسلحة القومية الموحدة.
وأعلن جاهزية القوات المسلحة للقيام بدورها في حماية الأرض العرض في معركة الكرامة بالعاصمة الخرطوم الى جانب الدفاع عن وحدة التراب السوداني، وأكد على دور منسوبي الترتيبات الأمنية في تعزيز وصون عزة البلاد، وأشاد بالدور المتعاظم لإدارة مركز التدريب في إنجاح برنامج الترتيبات الأمنية .
العميد الركن عبدالمنعم عبدالباسط محمد قائد ثاني الفرقة الرابعة مشاة ثمن مواقف قيادة الحركة الشعبية في إنجاح برنامج الترتيبات الأمنية.
وأكد إستعداد قيادة الفرقة الرابعة مشاة لإستكمال برامج التدريب لمنسوبي الترتيبات الأمنية تمكيناً لهم من المساهمة في دعم مسيرة الإستقرار في ربوع الإقليم والبلاد عامة.
العميد الركن محمد الخليفة علي رئيس اللجنة المشتركة لوقف إطلاق النار الدائم أكد حرص القوات المسلحة على إستكمال الترتيبات الأمنية، وأشاد بمستوى الإنضباط لمنسوبي الترتيبات الأمنية وصادق حرصهم على إستكمال مراحل الترتيب وأعلن إلتزام كافة الأطراف بوقف إطلاق النار بالإقليم.

سونا

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية



زر الذهاب إلى الأعلى