أخبار

الاتحادي الأصل يدعو إلى الالتفاف حول مبادرة الشيخ الطيب الجد

دعا الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل، القوى السياسية والأطراف السودانية والحرية والتغيير- المجلس المركزي ولجان المقاومة ومنظمات المجتمع المدني إلى الالتفاف حول مبادرة الشيخ الطيب الجد للوفاق الوطني.

 

وأوضح القيادي بالحزب محمد المعتصم حاكم بحسب صحيفة الصيحة، أن المبادرة لن تكون المخرج الوحيد المُجمع عليه لمعالجة أزمات السودان الراهنة ما لم تكن القوى السياسية الموقعة عليها أكثر حركة وأكثر جدية في الالتزام بنصوصها ودفعها للأمام والابتعاد عن ازدواجية المبادرات، خاصةً وأن التوقيع على أكثر من مبادرة قد يؤدي في نهاية الأمر إلى فشل كل المبادرات مما يجعل تدخل القوات المسلحة أمراً مؤكداً بتكوين حكومة مدنية تقود البلاد إلى انتخابات مبكرة “ونحن لا نريد ذلك”.

 

ودعا حاكم في تصريح صحفي امس، إلى توافق كل القوى السياسية والحركات المسلحة ومنظمات المجتمع المدني للالتفاف حول مبادرة الشيخ الطيب الجد لأنها الوحيدة المجمع عليها بأغلبية تلك القوى باعتبارها المخرج الوحيد لمعالجة الأزمة وأبوابها مشرعة لمن يريد الانضمام إليها خاصةً لجان المقاومة التي يحاول الحزب الشيوعي السيطرة عليها.

 

وطالب حاكم لجان المقاومة بتحديد من يمثلها في كل ولايات السودان وقال “بالطبع لن تستجيب كل القوى السياسية للمبادرة، فقوى الحرية والتغيير- المجلس المركزي تعتقد أنها الشرعية الوحيدة لتكوين الحكومة الانتقالية المدنية ولا تعترف بالآخرين الذين يمثلون الأغلبية مما يجعلها خارج حسابات مبادرة الشيخ الطيب الجد التي أصبحت الآن أوفر حظاً في القبول من الشارع السودان بينما الرافضين ليس أمامهم سوى انتظار الانتخابات “فما عاد الوقت يحتمل الانتظار والبلاد تحاصرها الإشكالات السياسية والانفلاتات الأمنية والأزمات الاقتصادية والضائقة المعيشية”.

 

وناشد حاكم، المجلس المركزي للحرية والتغيير بأن يستجيب لإرادة الأغلبية واللحاق بمبادرة الشيخ الطيب الجد تحسباً لأي مخاطر قد تقود البلاد إلى فوضى تطيح بآمال الشعب السوداني وتدخلات خارجية قد تفضي إلى عدم الاستقرار، خاصةً وأن الأمم المتحدة ما زالت تلوح بالبند السابع الذي يتيح لها التدخل العسكري في بلادنا في حالة الفوضى دون إذن من أحد.

الخرطوم: (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




زر الذهاب إلى الأعلى