حوادث

بعد مقاومة.. توقيف أحد أخطر معتادي الإجرام المتهم في جريمة قتل

تمكّن فريق ميداني متخصص من شعبة العمليات الفيدرالية كرري، من توقيف أخطر معتادي الإجرام المدعو (م) والملقب بـ(ب) وتسديد البلاغ بالرقم (1076) تحت المادة (130) ق. ج والخاص بوقوع جريمة قتل في سوق الشنقيطي.

 

وحسب المكتب الصحفي للشرطة، ورد بلاغ لقسم شرطة المهدية بالرقم (1076) يفيد فيه الشاكي بأن ابن اخته وُجد مطعوناً وملقىياً على قارعة الطريق بسوق الشنقيطي وعند إسعافه لمستشفى أم درمان توفي في الطريق. وبعد توقيع الكشف عليه أبلغهم الطبيب بأنه قد توفي منذ نصف ساعة.

 

وبموجب ذلك تم التحري مع الشاكي حول الوقائع وزيارة مكان الحادث بواسطة الضابط المناوب وفريق المباحث ومسرح الحادث وأخذ أقوال شهود العيان، وتم التحرك لمستشفى أم درمان لإكمال الإجراءات الفنية وتم تصوير الجثمان وتسليمه للمشرحة لمعرفة أسباب الوفاة.

 

وفور وصول المعلومات للشعبة تحرك فريق بقيادة ضابط بصحبة قوة لضبط الجاني الذي أخفى نفسه للحيلولة دون إلقاء القبض عليه بعد ارتكابه للجريمة، خاصةً أن الجاني والمجنى عليه من معتادي الإجرام وسبق أن تم القبض عليهما حيث استطاع الفريق تحديد مكان المتهم بدقة ومن خلال خطة محكمة ونوعية للإيقاع به تم تطويق الموقع الذي يتواجد فيه وإلقاء القبض عليه.

 

وبحسب صحيفة الصيحة أنه وفي أثناء القبض عليه قاوم المتهم القوة واستطاع إصابة أحد الأفراد وأصيب الجاني وتم إسعافه للمستشفى، وأن حالته الصحية مستقرة تماماً، وتم إكمال جميع الإجراءات القانونية اللازمة وعند إخضاعه للتحقيق أقر المتهم بارتكابه للجريمة، وتم إحضار أداة الجريمة وبذلك تم إسدال الستار على البلاغ وتسديده.

الخرطوم: (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




زر الذهاب إلى الأعلى