منوعات وفنون

في حادثة غريبة..شباب يغتصبون سحلية مهددة بالإنقراض ويثيرون الدهشة بمنصات التواصل

عاشت الهند واحدة من أغرب قصص الإغتصاب على الإطلاق، حيث ألقت الشرطة القبض على أربعة رجال إغتصبو سحلية في محمية ساهيادري، ثم قتلوها وطبخوها وأكلو لحمها.
وقد حصلت الواقعة الغريبة بتاريخ 29 مارس المنقضي في محمية “ساهيادري” للنمور، في ولاية “ماهاراشترا” غرب الهند، وفقا لموقع “فايس”.

وبحسب متابعات محررة (كوش نيوز) تعرف رجال الشرطة على المغتصبين الأربعة من خلال كاميرات المراقبة المركزة في الغابة والمخصصة لتتبع النمور. كما عثر على صور ومقاطع فيديو لهم وهم يقومون بإغتصاب السحلية في هواتفهم.
ووجهت إليهم التهم بموجب قانون حماية الحياة البرية الهندي لعام 1972. ومنحتهم محكمة محلية الإفراج بكفالة الأسبوع الماضي.

اثر خروج المتهمين بهم بكفالة، يسعى مسؤولو الغابات والمنظمات المدافعة عن الحيوانات للحصول على “مشورة قانونية” بشأن اتهامهم بموجب قانون “يجرم الجنس غير الطبيعي بين البشر والحيوانات”.
قال ضابط قسم الغابات، فيشال مالي “لم أر قط جريمة كهذه من قبل، الرجال في العشرينيات والثلاثينيات من العمر، ويبدو أنهم فعلوا ذلك من أجل المتعة. لم يكن هناك أجندة دينية أو سحر أسود”، مضيفا هناك خطر الإصابة بأمراض حيوانية المصدر، وهناك مخاوف من أن يكون الرجال يحملون أمراضا منقولة بالاتصال الجنسي، أو مصابون بالتهابات أخرى بسبب أفعالهم”.

ويعتبر هذا النوع من السحالي “المراقبة” في الهند مهددا بالانقراض، وهي من الأنواع المحمية بموجب القانون الذي يسلط عقوبات بالسجن تصل إلى سبع سنوات.

الخرطوم:(كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




زر الذهاب إلى الأعلى