أخبار

الإمدادات الطبية: أمصال العقارب متوفرة والأزمة في التخزين

أكد مصدر مسؤول بالإمدادات الطبية توفر مصل العقارب بالإمدادات والمستشفيات والمراكز الصحية وقطع بأنه لا يوجد أي نقص في الأمصال وأرجع المشكلة في بعض الولايات خاصة ولايتي الشمالية ونهر النيل لعدم توفر مواعين تخزين.

 

وكان قد أعلن النائب الأول لرئيس المجلس السيادي الفريق أول محمد حمدان دقلو عن تخصيص (5) آلاف مصل (عقارب) لأهالي ومواطني قرى “المناصير” بمحلية البحيرة بولاية نهر النيل.

وكانت تقارير إعلامية نقلت أن حميدتي استجاب لنداء استغاثة أطلقه أهالي المناصير، الذين عانوا من مخاطر مستمرة لأعوام بسبب لدغات العقارب المميتة، التي قتلت عدداً من الأطفال ومواطني المنطقة لعدم توفر الأمصال الطبية الضرورية، وعدم وجود مركز صحي قريب يقدم خدمات طبية.

وأكد المصدر بالإمدادات الطبية بحسب صحيفة اليوم التالي، عدم وجود نقص في أمصال العقارب، وقال: “إذا أراد النائب الأول الأول حل معضلة الأمصال عليه أن يوفر مواعين تخزين لأن الأدوية متوفرة”، ونوه إلى أن مصل العقارب يحتاج في تخزينه إلى ثلاجات حتى يكون في درجة حرارة منخفضة، لافتاً إلى أن معظم المراكز الصحية لا توجد فيها ثلاجات حافظة للمصل وأضاف: “لذلك معظم الأمصال موجودة في المستشفيات ومراكز الصندوق القومي للأدوية” وأكد أنه في ولاية نهر النيل يوجد ١٩٤٠ فتيل مصل في مركز الولاية بعطبرة، كما توجد كميات في مراكز الصندوق في أبو حمد وشندي وأيضاً في مستشفيات ولاية نهر النيل في الدامر، شندي، عطبره، بربر وأبو حمد، وتوجد حوالي ٤٣٥٠٠ في مركز الصندوق في الخرطوم.

 

وأشار إلى أن الولاية الشمالية توجد بها كمية كافية من الأمصال في مركز الولاية حوالي ألفا فتيل بدنقلا، والبرقيق، والدبة ومروي من المخزون، وقال: “إذا تم توفير ثلاجات بالمراكز الصحية فسيتوفر مصل العقارب ويستطيع المواطنون أخذ حاجتهم من هذا المصل من أقرب وحدة صحية بها ثلاجات”.

الخرطوم: (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




زر الذهاب إلى الأعلى