أخبار

قرارات حاسمة لولايتي جنوب وشرق دارفور بشأن الصراع القبلي

عقدت لجنتى أمن ولايتى جنوب وشرق دارفور الخميس إجتماعاً أمنياً مشتركاً وأصدرتا قرارات أمنية مشددة بشأن الصراع الدائر بين قبيلتي الرزيقات والفلاتة في محليات تلس، دمسو، وقريضة التي تبعد حوالي 90 كيلومتر جنوب مدينة  نيالا حاضرة جنوب دارفور.

وأصدرت اللجنة المشتركة برئاسة ولاة جنوب وشرق دارفور التي إنعقدت بمحلية قريضة “الخميس”، توجيهات لإجلاء الجرحى لمستشفيات مدينة نيالا بصورة عاجلة، بجانب تشكيل لجان لحصر المتضررين الذين فقدوا ممتلكاتهم لتوفير الاحتياجات الانسانية الضرورية من الإيواء والغذاء والصحة.

وقال حامد التجاني هنون والي ولاية جنوب دارفور  وفق (سونا) إن اللجنة أصدرت قرارات مشتركة منعت بموجبها حركة السيارات والمواتر والدواب في مناطق التماس التي يجري بها الصراع، بجانب توجيهات أمنية للقوات المشتركة بتمشيط المنطقة مسرح العمليات علاوة على إنشاء غرفة عمليات مشتركة لمتابعة الأحداث.

ولفت الوالي إلى توجيهات بخصوص تعقب الجناة لاسترداد الأموال المنهوبة وتأمين المنطقة بشكل كامل، فضلاً عن تكوين لجان مشتركة بين الولايتين للتحقيق في الملابسات التي أدت إلى إندلاع القتال، وإعادة بسط هيبة الدولة في الولايتين.

وإندلع القتال القبلي بين قبيلتي الرزيقات والفلاتة يوم الثلاثاء الماضي في محليات جنوب مدينة نيالا حاضرة الولاية، بسبب أخذ الثأر لمقتل أحد أبناء الرزيقات الاسبوع الماضي بطريق مناجم الذهب بمنطقة “سنقو” بمحلية الردوم الحدودية.

 الخرطوم ( كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




زر الذهاب إلى الأعلى