أخبار

مجلس السلم والأمن الأفريقي يدعم السودان

دعا مجلس السلم والأمن التابع لمفوضية الاتحاد الأفريقي، جميع الأطراف وأصحاب المصلحة في السودان إلى إيلاء المصلحة العليا للبلاد وشعبها؛ والتأكيد على أولوية الحوار بين الموقعين على الإعلان الدستوري للسودان في أغسطس 2019م واتفاقية جوبا للسلام في أكتوبر 2020م.

وعقد المجلس، جلسة إحاطة لمناقشة تطورات الأوضاع في السودان.

وذكر الحساب الرسمي لمجلس السلم والأمن الأفريقي على (تويتر)، أن الجلسة شهدت مناقشة تقرير الممثل الخاص لرئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي للسودان محمد بلعيش، خلال زيارته الأخيرة للسودان.

ورحّب المجلس بالتوصيات التي أصدرها مفوض الأمن الأفريقي السفير بانكول أديوي خلال زيارته الأخيرة إلى السودان، وأكد المجلس دعم ومؤازرة السودان خلال المرحلة الحالية من خلال جهود رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي والهيئة الحكومية للتنمية (إيقاد).

الخرطوم ( كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




زر الذهاب إلى الأعلى