أخبار

منع مرور شاحنات البضائع عبر طريق شريان الشمال

أفاد عدد من أصحاب شركات البصات السفرية أن زيادة الكهرباء على المشاريع الزراعية لـ(1000)% تسببت في إغلاق طريق شريان الشمال، ومنع دخول وخروج البضائع.

 

وقال صاحب بصات سفرية بالميناء البري، بابكر أحمد، إن إغلاق طريق شريان الشمال بسبب زيادة الكهرباء واعتماد المزارعين عليها ، مشيراً إلى توقف حركة السفر، ورهن حل المشكلة بسرعة استجابة الحكومة للمحتجين بتخفيض تعرفة الكهرباء أو الوصول لحل يرضي المحتجين من المزارعين، وقال إن البصات السفرية سمح لها بالدخول.

 

وأكد صاحب شركة بصات سفرية، معمر عبد الحميد، أن البلاد ستدخل في أزمة خانقة؛ بسبب ارتفاع تعرفة الكهرباء، وأشار إلى أن البصات السفرية يسمح لها بالعبور باستثناء شاحنات البضائع، وأوضح ارتفاع تعرفة الكهرباء لـ (1000%)، متوقعاً زيادة في كافة وسائل النقل بسببها، وتابع بأن تأثير الكهرباء ربما يفقد المزارعين محاصيلهم ومشاريعهم

وفي السياق ذاته، قال صاحب شركة بصات سفرية إن المزارعين محتجون على زيادة الكهرباء، وأغلقوا طريق شريان الشمال، وأوضح بحسب صحيفة السوداني: “منعوا دخول شاحنات البضائع واستثنوا البصات” ، متوقعاً ارتفاع أسعار التذاكر حال استمرار إغلاق طريق شريان الشمال لضعف حركة البصات السفرية المتجهة للولاية بسبب الإغلاق، ولفت إلى أن التأثير سيكون سالباً على البلاد كافة.

الخرطوم: (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى