أخبار

إعلان سياسي بين لجان المقاومة وقوى الحرية

كشفت تقارير صحافية، الثلاثاء، عن ترتيباتٍ لإعلان سياسي بين لجان المقاومة ومركزية قوى الحرية والتغيير وتجمّع المهنيين مقرّرًا له يوم غدٍ الأربعاء.

 

وأكّدت مصادر صحفية، تقارب وجهات النظر بين لجان المقاومة والتجمّع والمركزية، عقب خلافات كان أبرزها “مدّة الفترة الانتقالية”.

 

وأوضحت المصادر بحسب صحيفة الحراك السياسي، أنّ لجان المقاومة حدّدت 3 سنواتٍ للفترة الانتقالية، بينما حدّد تجمّع المهنيين 4 سنواتٍ، فيما رأت قوى الحرية والتغيير أنّ المدة تكون عامًا ونصف العام أي باستكمال الفترة الانتقالية فقط.

 

وقالت إنّ لجان المقاومة تمسكّت بالمدة المحدّدة بـ”3″ أعوام كون أنّ التظاهرات التي تنتظم الشارع حاليًا تمثّل ثورة جديدة عقب الانقلاب على الحكومة، وأكّدت الصحيفة أنّ لجان المقاومة ستكشف عن تفاصيل الإعلان السياسي خلال الأيام المقبلة.

 

وأوضحت أنّ الإعلان السياسي لكل من تجمّع المهنيين وقوى الحرية والتغيير سيخضع إلى اشتراطاتٍ ومراجعة وتعديلات إعلان لجان المقاومة.

 

وزاد: ” لجان المقاومة لن تراجع إعلانها هم الذين سيراجعون ويعدّلون إعلانهم وفقًا لنا”.

الخرطوم: (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى