أخبار

عاجل| عقب احتدام المعارك واقتراب التيغراي من العاصمة.. آبي أحمد: إثيوبيا تشهد لحظاتها الأخيرة

قال رئيس الوزرء الإثيوبي، آبي أحمد، إن البلاد تشهد لحظاتها الأخيرة وندعو لإنقاذها من الانهيار، وفقا لما ذكرته قناة «العربية»، في نبأ عاجل دون ذكر مزيد من التفاصيل.

ودعا رئيس وزراء إثيوبيا الدول الأفريقية؛ للوقوف إلى جانب حكومته في مواجهة تيجراي.

وصباح اليوم، أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، عن توجهه إلى الجبهة لقيادة جنوده الذين يقاتلون قوات جبهة تحرير شعب تيجراي، قائلًا في بيان نشره على حسابه في موقع تويتر: «سأتوجّه إلى الجبهة لقيادة قواتنا المسلّحة».

وأضاف مخاطباً شعبه: «أولئك الذين يريدون أن يكونوا من أبناء إثيوبيا الذين سيفتح التاريخ ذراعيه لهم، دافعوا عن البلد اليوم. لاقونا في الجبهة».

ويأتي بيان آبي أحمد، في وقت تقترب فيه المعارك أكثر فأكثر من العاصمة أديس أبابا، وسط أنباء عن اقتراب قوات جبهة تيجراي من السيطرة على مدينة دبر برهان، على بعد 130 كلم من العاصمة الإثيوبية.

فيما أكّدت جبهة تحرير شعب تيجراي مواصلة تقدّمها باتجاه أديس أبابا، مشيرة إلى أنّها سيطرت على بلدة شيوا روبت الواقعة على بُعد 220 كيلومتراً من العاصمة.

يشار إلى ان الحرب التي اندلعت في 4 نوفمبر 2020 في إقليم تيجراي  بين القوات الاتّحادية وجبهة تحرير شعب تيجراي المدعومة من جيش تحرير أورومو عن مقتل الآلاف وتشريد أكثر من مليوني شخص.

كوش نيوز: (وكالات)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى