منوعات وفنون

بدون مسكنات.. العلماء يتوصلون إلى علاج لآلام الظهر المرتبطة بالشيخوخة

بدون مسكنات.. التوصل لعلاج آلام الظهر المرتبطة بالشيخوخة بدون مسكنات.. التوصل لعلاج آلام الظهر المرتبطة بالشيخوخة
تعد آلام الظهر، من أكثر الأسباب شيوعًا، التي تجعل الناس يذهبون إلى الطبيب، أو يتغيبون عن العمل، وهو سبب رئيسي للإعاقة في جميع أنحاء العالم.

ويمكن أن تصيب آلام الظهر، الأشخاص في أي عمر لأسباب مختلفة. كما أنها تزداد مع تقدم الناس في السن. ولحسن الحظ، توصل مجموعة من العلماء، إلى علاج جديد، يركز على التخلص من الخلايا المدمرة في الأنسجة، المرتبطة بالشيخوخة. هذه الحلول الجديدة، تجعلك تبعد عن المسكنات والأدوية التقليدية، لعلاج هذه الآلام المزعجة.

(بحسب العربية) فقد أظهرت أدوية تسمى «مُحلل الشيخوخة» منذ ظهورها عام 2015، والتي تستهدف الخلايا الشائخة، بشكل انتقائي، نتائج واعدة، في الجهود البحثية، لمكافحة الشيخوخة.

ويعتر هذا العلاج، بديل آمن للمسكنات والأدوية التقليدية لعلاج آلام الظهر، فهي تعيد للخلايا الشائخة شبابها مرة أخرى. ويرتبط الكثير من آلام الظهر المزمنة، التي تصيب البالغين، بتدهور الأقراص الفقرية، التي توفر الدعم للعمود الفقري. وبينما يمكن أن تساعد الجراحة، وحقن الستيرويد، فهي لا تعد إجراء مناسبا للجميع. ويمكن أن تكون ذات فعالية محدودة.

في الوقت ذاته، فإن مسكنات الألم، القائمة على المواد الأفيونية، قوية، وفعالة، ولكنها تنطوي على خطر الإدمان.

بالإضافة إلى هذه المميزات، تخلق أدوية مُحلل الشيخوخة، مساحة لخلايا جديدة، صحية، لتحل محلها، وتُحسن من وظيفة هذه الأنسجة. حيث أن الخلايا الشائخة، تسبب الكثير من الضرر، وذلك عن طريق إفراز الإنزيمات الضارة، والبروتينات الالتهابية، التي تؤثر على الأنسجة المجاورة.

في الوقت نفسه، أكد الباحثون، أن أدوية مُحلل الشيخوخة، لها تأثير على أنسجة الرئة. فقد أجروا عدة تجارب أخرى، تم فيها إعطاء الفئران الصغيرة، والمتوسطة، وكبار السن مزيجاً أسبوعياً من هذه الأدوية، المكونة من دواء داساتينيب، وكيرسيتين، وهما دواءان يخضعان حالياً لتجارب إكلينيكية، لعلاج أنسجة الرئة المتندبة. وثبت أن للعلاج تأثير بالفعل، ولكن ليس بالطريقة التي توقعها العلماء بالضبط.

الخرطوم(كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى