منوعات وفنون

7 أسباب قد تقنع مبابي بالتجديد لباريس سان جيرمان

خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، كان مبابي قريبا من الانضمام إلى ريال مدريد الإسباني، إلا أن باريس سان جيرمان أكد تمسكه بنجمه ورفض العروض المدريدية. لكن كيف يمكن لنادي العاصمة الفرنسية الاحتفاظ باللاعب الذي ينتهي عقده الصيف القادم ويستطيع أن يوقّع عقدا مبدئيا مع أي ناد في يناير/كانون الثاني المقبل؟

ذكر تقرير(بحسب الجزيرة) أن باريس سان جيرمان قدم لمبابي عرضا بقيمة 25 مليون يورو في الموسم، وأكد المدير الرياضي بالنادي ليوناردو أن العرض يليق بأحد أبرز المهاجمين في العالم.

ورغم أن مبابي رفض تجديد عقده حتى الآن، فإن التقرير أكد أن باريس سان جيرمان لن يتخلى بسهولة عن فكرة تجديد عقد المهاجم الفرنسي، وهذه أبرز الإستراتيجيات التي من المقرر أن يعتمدها لتحقيق هذه الغاية:

1- عرض بموسمين
يقول التقرير إن باريس سان جيرمان سيستأنف محاولات التجديد مع مبابي في أكتوبر/تشرين الأول القادم، وسيعرض عليه عقدا مدته موسمان براتب أعلى من العرض الذي قدمه ليوناردو سابقا.

2- نيمار وميسي
تجمع بين نيمار وليونيل ميسي صداقة قوية، كما أكد النجم البرازيلي في عدة مناسبات أنه يرغب في أن يواصل اللعب إلى جانب مبابي.

ويرى التقرير أن وجود نيمار قد يسهّل مفاوضات التجديد مع مبابي، خاصة أن اللعب إلى جانب ميسي ونيمار قد يساعد الفريق على الفوز بدوري أبطال أوروبا، وهو ما يطمح إليه مبابي.

3- رسائل ماكرون
يضيف التقرير أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يحاول بدوره التدخل من أجل بقاء مبابي، من خلال التواصل معه بصفة شخصية وإرسال العديد من الرسائل. وفي المناسبات التي زار فيها ماكرون مركز تدريبات المنتخب الفرنسي، أوضح أن مبابي يجب أن يبقى في باريس لأنه نموذج يحتذي به الشباب الفرنسي.

4- دعم الجماهير
يتمتع باريس سان جيرمان بقاعدة جماهيرية كبيرة تساند الفريق في كل مبارياته، ورغم أن الجمهور أطلق بعض صيحات الاستهجان ضد مبابي خلال المباراة الافتتاحية للدوري الفرنسي هذا الموسم، إضافة إلى الانتقادات الحادة إثر خروج فرنسا من ثمن نهائي يورو 2020، فإن رأي مبابي قد يتغير عندما يجد الدعم المطلوب من الجماهير.

5- مبادرات مبابي الخيرية
من أهم الخيارات التي يمتلكها باريس سان جيرمان تقديم الدعم لمبادرات مبابي الخيرية للمهاجم. ويلتزم مبابي من خلال مؤسسته الخيرية -التي أطلقها في 2019- بمساعدة الأطفال الأكثر فقرا في باريس. وسبق لباريس سان جيرمان أن ساعد نيمار في إنشاء مدارس خاصة للفقراء في البرازيل، وذهب رئيس النادي ناصر الخليفي شخصيا لزيارتها.

6- اتفاقيات رعاية
يمكن لنادي باريس سان جيرمان أن يستثمر شركاءه الرئيسيين مثل نايكي وأكور لتوقيع عقود تسويق جديدة مع مبابي، وتكرار التجربة التي جرت مع نيمار الذي حقق مداخيل مهمة من عقود الرعاية التي وقع عليها بعد وصوله إلى باريس.

7- إعادة العلاقات مع عائلة مبابي
يؤكد التقرير أن محاولات ريال مدريد للتوقيع مع مبابي جعلته وعائلته في موقف صعب، وأدت إلى توتر العلاقة مع إدارة باريس سان جيرمان.

ويرى التقرير أن رئيس النادي الباريسي مطالب بالعمل على سد الفجوة ومحاولة إقناع والدي مبابي بتشجيع ابنهما على تجديد العقد مع باريس سان جيرمان.

الخرطوم(كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى