أخبار

وفد من الوكاله الأمريكيه يزور الفاشر

بدأ وفد من وكالة المعونة الأمريكية برئاسة السيدة جيهان هيفري مستشارة المعونة الأمريكية بدأ اليوم “الثلاثاء“ زيارة رسمية إلى ولاية شمال دارفور ا بغرض الوقوف ميدانيا علي الأوضاع العامة بالولاية عقب التوقيع على اتفاق سلام جوبا. وقالت رئيسة الوفد في اللقاء الذي عقدته مع المدير العام لوزارة الرعاية الاجتماعية والتنمية الاجتماعية بالولاية إبراهيم موسى حسن إن زيارتها والوفد المرافق لها إلى شمال دارفور جاءت بغرض تقييم الوضع الاجتماعي العام بالولاية والتباحث مع حكومة حول كيفية سد النقص في مختلف المجالات و دعم حكومة الفترة الانتقالية في البلاد.

فيما رحب المدير العام لوزارة الرعاية والتنمية الاجتماعية بزيارة وفد المعونة الأمريكية التي وصفها بالمهمة، مقدما شرحا تفصيليا للوفد حول مجمل الأوضاع الاجتماعية بالولاية، مشيراً إلى أهمية تقديم الدعم اللازم لوزارة الرعاية الاجتماعية حتى تضطلع بدورها تجاه معالجة كافة القضايا الاجتماعية خاصة فيما يتصل برفع قدرات العاملين وتزويدهم بالمهارات اللازمة حتى يسهموا بدورهم في تعزيز عملية السلام وسيادة حكم القانون والعودة الطوعية بجانب المساهمة في معالجة آثار الحرب واستعرض ”حسن “ الجهود المبذولة من قبل الحكومة وكافة القطاعات بالولاية لتحقيق الانتقال والتعافي عقب توقيع اتفاق جوبا وقال إن الولاية في حاجة لإنشاء قاعدة بيانات خاصة بالمجتمع بغرض المساعدة وتقديم كافة الخدمات الضرورية للمحتاجين.

وكانت وكالة المعونة الأمريكية (USAID) بحسب سونا قد أعلنت في وقت سابق عن تخصيص مبلغ 700 مليون دولار لمساعدة السودان في مواجهة التحديات الكبيرة خلال الفترة الانتقالية التي يمر بها، وأشارت المديرة التنفيذية لوكالة المعونة الامريكية سامنثا باور في مؤتمر صحفي عقدته الخرطوم في وقت سابق إن مؤسسات دولية أخرى مثل البنك الدولي وبرنامج الغذاء العالمي (الأممي) ستنفذ مشاريع عاجلة ضمن هذا المبلغ وأوضحت أن هذه المشاريع تتعلق بتعزيز الأمن الغذائي ودعم قطاعات حيوية مثل قطاع الطاقة.

 

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى