رياضة

أولمبياد طوكيو.. اختفاء رياضي إفريقي يثير تساؤلات

 

قالت السلطات اليابانية، الجمعة، إنها تبحث عن رباع أوغندي يشارك في أولمبياد طوكيو، بعدما فقدت آثاره غربي البلاد.

وأثارت هذه الواقعة تساؤلات حول إشراف المنظمين اليابانيين على المشاركين في أولمبياد طوكيو، وسط مخاوف محلية من فيروس كورونا.

والرياضي المفقود هو الرباع الأوغندي جوليوس سيكيتوليكو ويبلغ من العمر (20 عاما).

وكان يتدرب كعضو في البعثة الأوغندية المكونة من تسعة مشاركين في إيزوميسانو، بمحافظة أوساكا اليابانية، حسبما أفاد مسؤولو المدينة لوكالة “أسوشيتد برس”.

وأضاف المسؤولون أن زملاء سيكيتوليكو أدركوا غيابه ظهر الجمعة (حسب التوقيت المحلي) عندما لم يسلم عينة اختبار اللعاب الخاصة به ووجدوا غرفته بالفندق خالية.

وكانت آخر مرة شوهد فيها الرياضي المفقود في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة، ولم يكن هناك مران مقرر اليوم.

وبعد تعذر العثور عليه داخل الفندق، أخطر المسؤولون الشرطة لإجراء بحث أوسع.

وقال مسؤولون إن الفندق لا يستخدم نظام مراقبة على مدار الساعة، وموعد مغادرة الرياضي الأوغندي الفندق بدقة غير معروف.

وتنطلق فعاليات الأولمبياد الذي تأجل بسبب الجائحة، في الثالث والعشرين من يوليو، برغم القلق المتزايد بشأن تزايد أعداد الإصابات في طوكيو.
وسجلت العاصمة اليابانية، الجمعة، 1271 حالة إصابة بعد أن سجلت 1308 حالة إصابة وهو أعلى معدل إصابات لديها في ستة أشهر، الخميس وكان الفريق الأوغندي قد خضع لفحوص نظام الصحة والمراقبة في اليابان.

ولدى وصولهم في التاسع عشر من يونيو إلى مطار ناريتا الدولي، ثبتت إصابة أحد أعضاء الفريق وتم عزله هناك، بينما سمحت السلطات لبقية أعضاء الفريق الثمانية بالسفر وقطع أكثر من 500 كيلومتر في حافلة مستأجرة إلى إيزوميسانو، مقر مخيم البعثة لفترة ما قبل انطلاق الأولمبياد، في محافظة أوساكا غربي البلاد.

الخرطوم  ( كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى