منوعات وفنون

شبكة منتدى حقوق الطفل تحتفل باليوم الافريقي

اكدت الاستاذة تيسير محمد شريف رئيسة شبكة منتدى حقوق الطفل ان للاطفال الكثير من الحقوق المكفولة بالمواثيق الدولية ومن فبلها بمبادي الدين الإسلامي وإن الاحتفال باليوم العالمي للطفل الافريقي هو تذكيرا للعالم بما حدث في مجذرة سويتي بجنوب افريقيا في العام 1976 مشيرة إلى أن الاحتفال يأتي تحت شعار “افريقيا جديرة بالاطفال

 

وأضافت أستاذة تيسير في منبر وكالة السودان الاحد ان شبكة منتدى حقوق الطفل تعد من الشبكات الرائدة في مجال الطفولة فى العالم وهي من الشبكات التي تسابق لتصل إلى مرتبة رصيفاتها في البلدان الافريقية وتعمل الشبكة من أجل النهوض بالطفولة في السودان والشبكة لها العديد من الشركات .

 

من جانبها أضافت عفاف ميرغني عضو المكتب التنفيذي لشبكة منتدى حقوق الطفل ان الشبكة هى ذراع وسند للدولة في تنفيذ حقوق الطفل و المشاركة مع المنظمات الإقليمية والدولية لمناصرة الأطفال مؤكده ان قطاع الاطفال يشكل 50% من السكان مشيرة الى أن رؤية الشبكة تعمل من اجل سودان يكفل للاطفال كامل حقوقهم و تسعى الشبكة لترسيخ و تعزيز نشر وتنمية ثقافة الطفل و رفع الوعي والتاثير على القرارات الخاصة بالأطفال والعمل من اجل مصلحتهم مضيفة ان السودان من أوائل الدول التي صادقت على ميثاق الطفل الافريقي .

وياتي احتفال هذا العام متزامن مع مرور 30عام على اصدار الميثاق الافريقي الموافق 16 يونيو وتنفيذ اجندة 20-40

الخاصة بجقوق الاطفال كما أوضح دكتور طارق عضو المكتب التنفيذي للشبكة ان الاطفال ما فوق سن ال5 اعوام يشكلون 42% من تعداد السكان حسب آخر احصائية في عام 2008 مشيرا الى أن اهم المشاكل الاساسية في قطاع التعليم قبل المدرسي ضعف الرياض الحكومية وزيادة رسوم استحراج شهادة الميلاد مؤكد اهمية ازالة العوائق و التحديات التي تواجه التعليم قبل المدرسي وأهمية نشر الوعي ومحاربة التسرب في مرحلة الاساس الناتج من الحرب والفقر وعدم الوعي مبينا ان التسرب في مرحلة الثانوي ناجم عن العادات والتقاليد “الزواج المبكر – عمالة الأطفال ” إضافة لعدم مركزية قطاع التعليم داعيا إلى تبني مشروع الإحصائيات الفعلية لازالة كل المشاكل وأهمية نشر الوعي بالتعليم الفني و المهني للتنمية المستدامة مناديا باحدث الأنشطة للتلاميذ والاتجاه لتعليم الفني وتغير نظرة المجتمع له وتلاقي للمشكل الصحية للأطفال من لحظة الولادة.

وأكدت انشراح محمد خليل عضو المكتب التنفيذي ان تسجيل المواليد حق أولى مرتيط بكافة حقوق الطفل الاخرى داعيه إلى لوضع سياسات وبرامج خاصة للفئات المحرومة من شهادة الميلاد مشيرة لوجود عدد من الاطفال الذين لا يمتلكون شهادة ميلاد داعيه الدولة لوضع عقوبات رادعة لكل من ينتهك حقوق الاطفال وإنشاء مظلة حماية لكل الاطفال في اي مكان وعدم تعرضهم لاي انتهاك وفرد مساحة للاطفال للتعبيرعن احتياجهم المختلفة.

المصدر من هنا

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى