أخبار

مزارعون يهاجمون إدارة مشروع الجزيرة ويطالبونها بالرحيل

شن محتجون من تجمع مزارعي الجزيرة والمناقل، وجمعيات مهن الإنتاج الزارعي والحيواني القاعدية، والنوعية، والتخصصية هجوماً عنيفاً على إدارة مشروع الجزيرة وطالبوها بالرحيل..

ورفع المحتجون الذين تجمهروا أمام رئاسة رئاسة المشروع ببركات لافتات منددة بالأوضاع التي آل إليها الوضع، والمخاطر المحدقة بالموسم الصيفي..

وسلم المحتجون مذكرة لممثل إدارة المشروع بعد غياب المحافظ عن التظاهرة نظراً لتواجده بالخرطوم لأسباب قال ممثل الإدارة إنها تتعلق بأمور حساسة يتابعها المحافظ مع الجهات السيادية..

وهاجم المزارع علي محمد علي “تاجوري” من قسم المنسي لجنة التمكين واعتبرها السبب في دمار المشروع بحجزها الآليات في أقسام الشرطة وحرمان المزارعين من الاستفادة منها..

وطالب بروفيسور صديق عبدالهادي رئيس مجلس الإدارة، ود. عمر مرزوق محافظ المشروع، بالرحيل.. وشدد على ضرورة رحيل لجنة التسيير، ومسؤولي وزارات الزراعة والري، وعدهم “وزراء قاعدين على الفاضي” قبل أن يعلق بقوله(بحسب التيار): ” ما في زول باكي على المزارعين”..

فيما كشف أحمد بابكر عبدالله رئيس الجمعية النوعية بود حسين، عن فشل إدارة المشروع والبنك الزراعي في التوصل لصيغة لتحديد الخطاب الذي يصدر من المفتش للبنك لحصول المزارع على التمويل..

ورأى في حديث وزير المالية والحكومة عن دعم المنتج في سلعة القمح، وتحديد أسعار تفوق العالمية، أمراً فيه “ازدراء” وليس حقيقة لأسباب أرجعها إلى أن الدولة تريد أن تحمي نفسها من متظاهري الخرطوم ولا تدعم المزارع.. مضيفاً أنها لو أرادت ذلك لحدد سعراً تركيزياً لكل المنتجات الزراعية..

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى