اقتصاد

ري المساحات المقترح زراعتها بمشروع الجزيرة

أكدت وزارة الري والموارد المائية حرصها على ري المساحات المقترح زراعتها بمكتبي الحداف وود الفضل بالقسم الشرقي لمشروع الجزيرة والمناقل خلال العروة الصيفية المقبلة، عقب الإحلال  والإبدال الذي تم لطلمبات الجنيد الوحدة الثانية لتعيد الحياة لأكثر من 45 ألف فدان طالتها يد الإهمال والتقصير خلال فترة النظام البائد.

 

وأكد وكيل وزارة الري والموارد المائية المهندس ضو البيت عبد الرحمن منصور جدية وزارته في تنفيذ بنود الإتفاق الذي تم مع مزارعي مكتبي الحداف وود الفضل  فيما يتعلق بتأهيل فرع تمبول بطول 5 كيلومتر كمرحلة أولى  يتوقع الإنتهاء منها قبل منتصف الشهر الجاري وذلك بفضل توفير الكراكات وآليات الحفر المطلوبة مطمئنا المزارعين والجهات ذات الصلة بنجاح الموسم الصيفي وعودة الروح من جديد لرفع الإنتاج  بمكتبي الحداف وود الفضل،

 

وقال منصور خلال جولته التفقدية التي قام بها الاثنين بحسب ( سونا) للوقوف على سير عمليات تأهيل فرع تمبول بالقسم الشرقي  وذلك بحشد عدد من الآليات المطلوبة  وتوجيه الإدارات المسئولة بتسريع الخطي  لإكمال عمليات التأهيل،  وقال إن  الوزارة لن تحيد عن خط التنمية في كل مواقع السودان والمشاريع المروية

من جانبه أكد مساعد المدير لقسم ري الجنيد نصر الدين حسن طه  متابعتهم المستمرة  لأعمال التأهيل وإزالة الأطماء المتراكمة على فرع تمبول بإزالة  200 ألف متر مكعب كمرحلة أولى  ويتوقع الإنتهاء منها خلال هذا الشهر من جملة 950 ألف متر مكعب الى جانب تطهير القنوات الفرعية وتركيب الأبواب الرئيسة و توزيع 200 ماسورة خرسانية لابو عشرينات متبقية من الموسم السابق وأكد طه أن العمل بسير كما هو مخطط له مطمئنا المزارعين ببداية مبشرة للعروة  الصيفية القادمة.

الخرطوم ( كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى