أخبار

تعليق مفاوضات السلام بين الأطراف السودانية

قالت لجنة الوساطة الجنوب سودانية في مفاوضات السلام، بين الأطراف السودانية، أن وفد الحكومة الانتقالية في المفاوضات، طلبت مهلة أربعة أيام لدراسة مسودة الاتفاق الإطاري ومن ثم التفاوض حوله.

 

وانطلق مفاضوات السلام يوم الأربعاء في العاصمة جوبا، بين الحكومة السودانية الانتقالية والحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال بقيادة عبدالعزيز ادم الحلو.

وقال ضيو مطوك، سكرتير لجنة الوساطة، ووزير التجارة والاستثمار بجنوب السودان في تصريحات للصحفيين الخميس، أن تم تقديم مسودة الاتفاق الإطاري من قبل الحركة الشعبية شمال – جناح الحلو، و التى قدمتها لجنة الوساطة بدورها للحكومة السودانية، لكن الوفد الحكومي طلبت مهلة أربعة أيام لدراستها.

وأضافوفق راديو تمازج: “هذه المسودة تحتوي على المواضيع التفاوض، ولابد من دراستها بتمعن بعد موافقة الوساطة على ذلك”.

وكانت الحكومة السودانية والحركة الشعبية شمال، قد وقّعتا في جوبا عاصمة جنوب السودان، في مارس الماضي، على بروتوكول “إعلان مبادئ” الذي ينص على علمانية الدولة، ويمهد للتفاوض بين الطرفين.

الخرطوم ( كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى