أخبار الولايات

بلاغات ضد من يعملون لبث الشائعات وسط العائدين

أتهم قائد متحرك استتباب الأمن بمحليتي كأس وشطايا، المقدم النور الدومة جهات لم يسمها تسعى لزرع الفتن وعدم الاستقرار بجنوب دارفور لمصالح شخصية، وقال أنهم يعملون على بث الشائعات بين العائدين إلى قراهم بانسحاب الدعم السريع من مناطقهم لتعم الفوضى ويحدث التفلت.

وأشار لدى تنويره الوفد الاعلامي الزائر من المركز السبت إلى أنه فتح بلاغات ضد الذين يعملون على بث الشائعات وسط العائدين.
واكد الدومة انه بفضل إنتشار قوات الدعم السريع تحقق الأمن والاستقرار في محليتي شطايا وكاس، بجانب حسم المتفلتين الذين كانوا يستخدمون الدرجات النارية لترويع المواطنين ونهب ممتلكاتهم.

 

ولفت بحسب ( سونا)  إلى أنه تم جمع السلام غير المقنن والدرجات النارية من جميع المواطنين، الأمر ساعد في استتباب الأمن وحسم التفلتات وفرض هيبة الدولة، في وقت أكد حاجة الضعفاء إلى الخدمات الأساسية، خاصة وأن جميعهم متواجدون بالمدن، مما يتطلب توفير الخدمات الأساسية لهم، مشيراً إلى وقوع اشتباكات بين الأهالي مؤخراً مما أدت إلى نزوح ٢٠ ألف مواطن من قراهم ونهب جميع ممتلكاتهم.

كما لفت انتباه الجهات الحكومية بأن هناك من يوزعون رتب عسكرية عليا وبأسعار خرافية استدرارا لعطف الضعفاء للانضمام إلى حركات الكفاح المسلح بعد توقيع اتفاق سلام، مبينا أن ذلك سيكون له أثر سلبي في أمن وسلامة المواطنين، ودعا النازحين للعودة إلى قراهم وان قواته ملتزمة بحمايتهم من أي تفلتات إلى حين تحقيق الأمن الشامل.

وفي ذات السياق دعا الدومة هيئة الغابات إلى تفعيل قانون حماية الغابات من القطع الجائر الذي تتعرض له كثيرا من غابات محليات جنوب دارفور محذرا من إزالة النبات الغابي خلال المرحلة القريبة القادمة ان لم يتدارك المسؤولون هذا الخطر الذي يستهدف موارد البلاد.

الخرطوم ( كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى