رياضة

أسرار تاريخية عن كبار أوروبا.. بائع خضروات يتسبب فى هبوط ميلان عام 1980

نستعرض خلال شهر رمضان المبارك مجموعة من الحكايات المثيرة عن أشهر أندية العالم، مثل ريال مدريد، برشلونة ومانشستر يونايتد وغيرها.. من خلال سرد قصة يومية عن أكبر أندية العالم.

لم يغيب فريق ميلان عن الدوري الإيطالي حتى عام 1980(بحسب اليوم السابع )حتى ضربت فضيحة التوتونيرو أركان الكالتشيو بعد نهاية موسم 1979 – 1980، والذى توج به فريق الروسونيرى، بسبب تورط النادى فى قضية تلاعب بالنتائج بجانب عدد من الأندية الأخرى.

وتعاملت وكالة حماية الاقتصاد الإيطالية مع الفضيحة بشكل مباشر، التي حققت مع بعض مكاتب بيع المراهنات التي اعترفت بتورط بعض اللاعبين وشركتين من كبرى شركات المراهنات، وتبين تورط أندية مثل ميلان و لاتسيو وبولونيا وبيروجيا في الفضيحة، وكانت كل المباريات متعلقة بموسم 1979-1980 حيث كان اي سي ميلان يدافع عن لقبه، كما أنها تعلقت بعديد المباريات في الدرجة الثانية أيضاً.

والطريف فى فضيحة التوتونيرو أنها بدأت من بائعاً للخضار والفواكه قدم شكوى قضائية بحق أحد أصحاب المطاعم الذي كان يشتري منه الفاكهة والخضار، وذلك لأن الأخير أخبره بالاتفاق مع بعض اللاعبين من لاتسيو على نتائج بعض المباريات، وجعله يقوم بالمراهنة عليها لكن النتيجة لم تكن كما كان متوقعا، فخسر هذا التاجر مبلغاً كبيراً من الليرات الإيطالية.

وكشفت التحقيقات بسبب هذه الشكوى، تورط نادى ميلان بشكل مباشر فى الفضيحة بسبب بعض لاعبيه مثل جيورجيو موريني وانريكي البرتوسي، وبسبب تورط رئيس النادي فيليس كولومبو بمراهنات كبيرة على المباريات المتفق عليها!

وقرر الاتحاد الإيطالي بناءا على فضيحة التوتونيرو معاقبة ناديي ميلان و لاتسيو بالهبوط إلى الدرجة الثانية، ليكون أول هبوط في تاريخ الروسونيرى، الذي تم حرمان رئيسه فيليس كولومبو مدى الحياة، ليدخل النادي نفقاً مظلماً كاد يفلس بسببه لولا تدخل سيلفيو بيرلسكوني عام 1986 الذى نجح فى إنقاذه

الخرطوم
(كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى