أخبار

حمدوك: بالشراكة مع “العسكريين” استطعنا العبور لمآلات أفضل

عزا رئيس الحكومة د. عبدالله حمدوك، تجدد الاشتباكات في مدينة الجنينة للمرة الرابعة خلال عام ونصف، لعدم مخاطبة الاتفاقيات السابقة لجذور المشكلة بالمدينة .
وأضاف: ”هناك عوامل أخرى؛ اتفاق جوبا للسلام أحدث زخماً وله مؤيدون كثر ولكن بالطبع لهذا السلام أعداء يمكن أن يعملوا لفرملته” مشيراً إلى أن خطاب الكراهية الذي استشرى في البلاد لايساعد في خلق مناخ صحي لمعالجة القضايا.

وترحم على أرواح الشهداء وقال إنهم ضحايا لصدامات قبلية تمثل خسارة للجميع.
وقال حمدوك من مدينة الابيض مساء أمس بحسب صحيفة السوداني، إن مجلس الوزراء قرر عقد مؤتمر خاص بسلام الجنينة لمعالجة جذور المشكلة .

ووصف حمدوك المرحلة الانتقالية بالاكثر تعقيداً عن مراحل الانتقال السابقة التي شهدها السودان، وعلى رأس تلك التعقيدات الشراكة بين المدنيين والعسكريين.

 

وزاد :” بكل تأكيد هذه الشراكة بها تعقيدات ومشاكل ولكننا ننظر لها دائماً بذهن مفتوح ونحن بالشراكة مع العسكريين استطعنا العبور ببلادنا لمآلات تساعدنا في حل المشاكل”، مؤكداً أن تحالف قوى الحرية والتغيير بوصفه أكبر تحالف سياسي في تاريخ البلاد به ايضاً مشاكل وتعقيدات وزاد :” لكن لايوجد تصور لتحالف جميل دون تعقيدات”.

وحول الاتفاق مع الحلو قال حمدوك إن التوقيع على إعلان المبادئ فتح الطريق أمام الاسراع في العملية السلمية ، خاصة أن المرحلة الأولى من السلام (اتفاق جوبا) ناقش عددا كبير جداً من القضايا.

وحول التواصل مع عبدالواحد نور قال حمدوك : لدينا اتصالات غير مباشرة مع عبدالواحد ولم تصل لمرحلة امضاء اتفاق لكن إن تقدم الملف التفاوضي مع الحلو سيساعد في إقدام عبدالواحد للسلام.
وحول “سد النهضة” قال حمدوك إن ملف سد النهضة ظل لعقد من الزمان وفيه فوائد كثيرة للسودان ومصر واثيوبيا وهذه رؤية السودان منذ البداية، لكنه بالمقابل يشكل خطراً على السودان أكثر من مصر واثيوبيا.

وشدد حمدوك على ضرورة وجود اتفاق قانوني ملزم وفقاً للقانون الدولي يسمح للسودان بتلقي المعلومات بشكل كاف ومعرفة ما ينوي الجانب الاثيوبي فعله خلال 3 إلى 5 سنوات المقبلة. وأضاف: ”بخلاف ذلك يظل السد مهددا لنا بشكل كبير وقد كنا واضحين في ذلك مع القيادة الاثيوبية باننا نريد تعظيم فوائد السد وان يتم ذلك وفقاً لقواعد القانون الدولي ، لكن السد انتقل لقضية مرتبطة بالاوضاع الداخلية وإحداث احتقان”.

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى