اقتصاد

شكاوى من ندرة في الحاصدات والوقود بالشمالية

كشف عدد من المزارعين بالولاية الشمالية ضعف مساحات الفول المصري بسبب آفة العسلة والحشرة الخضراء، مؤكدين على أن المساحات التي زرعت بالقمح قليلة مقارنة بالموسم السابق،عازين تراجع مساحات القمح إلى ندرة الجازولين وارتفاع أسعار المدخلات الزراعية ، وشكوا من غياب وزارة الزراعة الاتحادية والولائية عن قضايا المزارعين وعدم توفرمعينات الموسم خاصة الجازولين والحاصدات .

 

وأكد المزارع بالولاية الشمالية عبدالرؤوف الضو ضعف مساحات الفول المصري وتراجع مساحات محصول القمح بسبب آفة العسلة والحشرة الخضراء ، و ندرة الجازولين وعدم توفر مدخلات زراعة القمح من تقاوي ومبيدات واسمدة ، مؤكدا عدم وجود حاصدات كافية لحصاد المساحات التي زرعت قمحا ، وشكا من الغياب الكامل لوزارتي الزراعة الاتحادية والولائية عن الموسم الزراعي منذ بدايته وحتى مرحلة الحصاد ، وقال إن مزارعي الولاية الشمالية خارج اهتمام حكومة الولاية ولا توفر لهم معينات الزراعة والحصاد ، مؤكداً تضررهم من قطوعات الكهرباء المستمرة.

 

وأكد المزارع بالولاية الشمالية منطقة السليم فتحي حامد ضعف مساحات محصولي القمح والفول المصري بالولاية ، مؤكداً عدم وجود حاصدات كافية لحصاد مساحات القمح ، عازياً ضعف مساحات الفول المصري لآفة العسلة والحشرة الخضراء إضافة إلى تراجع مساحات القمح بسبب ندرة الجازولين وإهمال الجهات المسؤولة للقضايا التي تجابه الموسم ، وشكا من ارتفاع أسعار المدخلات على رأسها الخيش ، مؤكداً عدم وجود مشكلة في حصاد الفول المصري والذي يتم يدوياً وعبر الآلة إضافة لعدم تأثره بعوامل الطبيعة وبالتالي يمكن أن تمتد فترة حصاده ، شاكياً من قطوعات الكهرباء المبرمجة ، قال إنها أثرت كثيراً على القطاع البستاني .

وطالب المزارع بالولاية الشمالية منطقة الدبة، عامر من عدم توفر آليات كافية للحصاد ، إضافة إلى مشكلة ندرة الجازولين , مؤكداً بحسب صحيفة السوداني، أثر غياب الحكومة المركزية الولائية على الموسم , إضافة لعدم وجود جسم يمثل المزارعين ويتحدث عن مشاكلهم , مناشداً بتوفير حصص جازولين كافية لحصاد القمح لعدم تحمله حرارة الطقس وتسبب تأخر حصاده في تراجع الإنتاجية والربحية للمزارعين .

الخر طوم: (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى