أخبار

حملة لتسليم المطلوبين للجنائية واسترداد الهاربين

أطلق 67 كياناً سياسياً ومطلبياً حملة دولية تزامناً مع حلول ذكرى 6 أبريل، دعماً ووقوفاً مع الجماهير من أجل تحقيق أهداف الثورة التي تأخرتحقيقها.

وتطالب الحملة بتسليم رئاسة المجلس السيادي للمكون المدني وفقاً للمواثيق المحددة في الوثيقة‬الدستورية، وتشكيل المجلس التشريعي الثوري ومقاومة أي اتجاه لتزييف إرادة الشعب، بجانب إعداد المذكرات الدولية للمطالبة بتسليم مجرمي الحرب للعدالة الدولية ووضع خطة لتوصيلها للأجهزة المعنية. ‬

وطالبت الحملة بتصعيد المطالبة بملاحقة ومطاردة المجرمين الهاربين في الخارج وخاصة المطلوبين من قبل البوليس الدولي (الإنتربول)، وتسليم ملفات انتهاكات حقوق الإنسان منذ ١٩٨٩ للمنظمات الدولية كأمنستي إنترناشونال وهيومان رايتس ووتش ، وعقد اجتماعات مباشرة معهم لتوضيح مطلوبات ملف العدالة بحضور قانونيين ومحامين سودانيين. ‬
ودعت لتشكيل فريق عمل لمتابعة استرداد الأموال المنهوبة وخاصة أموال البترول والذهب،

وحصر مؤسسات الدولة التي بيعت من قبل النظام البائد، ومتابعة وتصعيد ملف جثث المفقودين بعد فض الاعتصام والجثث التي اكتشفت في أكثر من منطقة في السودان ومناقشة الملف مع المنظمات الحقوقية في إطار الحملة لتحريك قضايا جنائية دولية، وكشف القضية للمجتمع الدولي والأمم المتحدة‬.

كما دعت لرفع مذكرةإلىالجنائيةالدوليةحول ما حدث في ميدان الاعتصام من انتهاكات وتوصيف الجريمة باعتبارها جريمة ضد الإنسانية.

الخرطوم ( كوش نيوز )

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى