أخبار

حادث سير أليم يودي بحياة المصور البارع “مظفر إبراهيم”

غيّب الموت يوم أمس، المصور التلفزيوني البارع، مظفر إبراهيم، نتيجة حادث سير أليم، في طريقه لمهمة عمل بمدينة بابنوسة غرب السودان.

عمل الفقيد مصوراً تلفزيونياً بارعاً في عدة قنوات فضائية محلية ودولية، منها الجزيرة، والعربية، والبي بي سي، والحرة.

 

و كتب (أسامة سيد أحمد) مراسل قناة الجزيرة، في نعيه قائلاً بحسب صحيفة السوداني : رحل عن الدنيا الزميل مظفر إبراهيم.. أحد أجمل وأطيب وأكفأ مصوري السودان، كان دائم الإبتسامة، صبورا، نقياً، مهنياً، محباً لفعل الخير، محبوبا عند جميع زملائه، تحفه قناعة وسخرية من الدنيا، عمل معنا بكفاءة في الجزيرة وقبلها العربية و BBC.

 

نسأل الله له الرحمة والمغفرة وحسن القبول، وأن يلهم آله وذويه صبراً واحتساباً ويعوض شبابه الجنة، إنا لله وإنا إليه راجعون.

الخرطوم ( كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى