أخبار

تحرير السودان بقيادة “عبد الواحد” تطالب بالتسليم الفوري لمطلوبي الجنائية

رحّبت حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور، بزيارة وفد المحكمة الجنائية الدولية للسودان، ودعت إلى تسليم المطلوبين إليها فوراً.

وقال الناطق باسم الحركة، محمد عبد الرحمن الناير، في بيان له أمس (الثلاثاء)، إن الزيارة جاءت في الوقت المناسب للدفع بعملية العدالة ومحاكمة مرتكبي جرائم الإبادة الجماعية والتطهير العرقي والجرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب.

وأشار إلى أن الزيارة تعطي بارقة أمل للضحايا الذين انتظروا العالم طويلاً لإنصافهم، والقبض على المجرمين المطلوبين للعدالة الدولية.
وأضاف البيان: “ندعو حكومة الخرطوم للتعاون الكامل مع المحكمة الجنائية وتسليم كل المطلوبين فوراً، دون قيد أو شرط، فالعدالة ومحاكمة المجرمين الهاربين من العدالة الدولية، بمثابة حجر الزاوية للسلام والاستقرار بالسودان”.

وتابع بحسب صحيفة الحداثة: “إن قضية العدالة وتسليم المطلوبين للمحكمة الجنائية ليست محل نقاش أو تفاوض أو صفقات سياسية، فالعدالة والقصاص حق من حقوق الضحايا، لا يملك أحد في العالم حق التنازل عنه إلا الضحايا أنفسهم، وهم الذين عانوا من القتل والاغتصاب الجماعي والتطهير العرقي والتهجير القسري وحرق القرى ونهب الممتلكات”.

واعتبر الناطق باسم الحركة في بيانه، إن تسليم المطلوبين للمحكمة الجنائية الدولية ومحاكمة كافة المجرمين والمفسدين وتعويض الضحايا، هي الطريق الأوحد المفضي لسلام حقيقي وشامل ومستدام يقود إلى استقرار.

الخرطوم: (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى