أخبار

هيئة شؤون الأنصار ترفض مؤتمراً بمشاركة يهودية في الخرطوم

أعلنت هيئة شؤون الأنصار، رفضها المشاركة في مؤتمر اسفيري للتسامح بمشاركة يهودية بفندق كورنثيا بالخرطوم الجمعة

وناشدت الهيئة، الحكومة الانتقالية بمكونيها المدني والعسكري، عدم المشاركة في مثل هذه الملتقيات التي تحقق نقيض ما ترفع من شعارات، وتفتح الباب لردود فعل تهدد الأمن القومي السوداني.

 

وقالت الهيئة في بيان، إنها تلقّت دعوة للمشاركة في الملتقى الأخوي الأول للتسامُح والسلام الاجتماعي لجميع الديانات اليهودية والمسيحية والمسلمة والهندوسية واللادينيين، والذي سيُعقد في السادس من فبراير الجاري، بفندق كورنثيا بالخرطوم؛ وجاء في الدعوة أنّ الملتقى سيخاطبه حاخام من القدس وأسقف من النرويج اسفيرياً، فضلاً عن وزير الشؤون الدينية ومجلس السيادة،

 

 

وأشارت إلى أن الملتقى يجئ في ظل مناخ فيه تجاذب بين دعاة التطبيع مع إسرائيل والرافضين له؛ مما يشير إلى أنه ملتقى قصد به وضع أهل السودان أمام الأمر الواقع الداعي إلى التطبيع، خاصة وأن صاحب المبادرة لا يخفي تأييده للتطبيع، بل أعلن أنه متكفل بتأجير طائرة تقل سودانيين للسفر إلى دولة الكيان الصهيوني لتأكيد تأييد أهل السودان للتطبيع مع إسرائيل،

 

 

وشددت وفق صحيفة السوداني على تمسكها بموقفها الواضح الرافض للتطبيع مع دولة الكيان الصهيوني، باعتبارها دولة تمثل كياناً مغتصباً ومعتدياً وعنصرياً وغريباً وظالما باحتلاله لدولة فلسطين وتشريد شعبها بما يتناقض مع القيم الإنسانية النبيلة ومبادئ حقوق الإنسان التي نصت عليها الأديان، وروح العدالة التي نصت عليها المواثيق الدولية.

 

الخرطوم ( كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى