أخبار

لاجئون سودانيون بقطاع يوجهون نداءً للحكومة السودانية

 

طالبت نحو 1000أسرة من اللاجئين السودانيين بقطاع غزة، الحكومة السودانية بالنظر في قضيتهم ومنحهم الهوية السودانية للعودة إلى بلادهم أو الهجرة لأي بلد آخر، بسبب معاناتهم بمخيمات اللاجئين بالقطاع واضطراب الأوضاع الأمنية.

وقالت حفيدة السلطان علي دينار اللاجئة السودانية “فاطمة علي دينار”  إن أجدادها هاجروا إلى فلسطين منذ مائة عام، وخلفوا أجيال، أصبحوا يعيشون حالياً بمخيمات جباليا و الشاطىء ودير البلح ومخيم كندا، و لايحملون هوية رسمية غير بطاقة اللاجئين من قبل UN.

وقالت “حفيدة علي دينار” بحسب السوداني إن مشكلتنا أصبحت متوارثة من جيل إلى جيل، ومغيبة تماماً عن الإعلام، إذ أصبحنا نحمل بطاقة اللاجئين والتي يتوارثها أولادنا حالياً دون أن نحمل هوية رسمية لبلادنا او بلد غيره، تسمح لنا بالتنقل والسفر والعمل ومغادرة قطاع غزة.

وأضافت أن أعداد هؤلاء اللاجئون القُدامى يصل إلى 1000 أسرة سودانية موزعة بين المخيمات، مناشدة السلطات السودانية وحكومة ما بعد الثورة بالنظر في قضيتهم التي تجاهلها نظام البشير، ومنحهم حقهم في الحصول على هوية بلادهم تمهيداً لعودتهم.

 

 

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى