اقتصاد

غرفة المصدرين: الخطوة الأمريكية تفتح أسواقاً جديدة للصادر

 

شددت الغرفة القومية للمصدرين، على أن قرار رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب، خطوة (طال انتظارها منذ ٢٧ عاماً)، وعلى جهود القيادة السياسية التي حققت هذا الانجاز.

 

وقال أمين مال الغرفة ابراهيم أبوبكر، إن الخطوة ستفتح أسواقاً جديدة للصادرات السودانية، وعودة الى الاسواق الأمريكية)، وتتيح المعاملات البنكية و سهولة استقطاب الحصائل مع العالم، وايجاد فرص لخطوط تمويلية للاعتمادات المستندية للصادر، والصناديق التمويلية العالمية، وكذلك عودة العلاقات مع البنوك الأوربية، وزاد (سنسمع قريباً ببنوك أمريكية واوربية في السوق السوداني)، كما سيرجع التعامل مع مراكز التحكيم العالمية، ودخول البورصات العالمية للحبوب الزيتية (الاقطان والمعادن)، موضحا أن الاندماج مع المجتمع العالمي يساعد في عقد شراكات اقتصادية، وقيام صناعات ذات قيمة مضافة للمنتجات السودانية، خاصة الغزل والنسيج، بجانب الاشتراك في المعارض والسمنارات العالمية .

 

وتوقع أبوبكر، حدوث (انفتاح كبير) على الصادرات السودانية والحصول على تسهيلات في التعاملات التجارية، كذلك هناك نهضة في قطاعات الإنتاج الزراعي والثروة الحيوانية والصناعة، بدخول الشركات العالمية الكبرى، من اجل العمل في (السودان مباشرة)، مما ينعكس ايجاباً في إرجاع (الثقة) للاقتصاد السوداني، مشيراً بحسب صحيفة السوداني، الى أن العالم (كان منتظراً هذه الخطوة) للعودة للسودان، اضافة الى أن المرحلة المقبلة ستجد كل الدعم والتأييد من قبل المصدرين للحكومة الانتقالية.

 

الخرطوم: (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى