أخبار

رئيس الوزراء: أي فشل للحكومة الإنتقالية لا يقع على مكون دون الآخر

 

لفت رئيس الوزراء د.عبد الله حمدوك، إلى أن أي فشل للحكومة الإنتقالية لا يقع على أحد المكونات العسكرية أو المدنية دون الآخر، مؤكداً أن الفشل حال وجوده لا يتحمله طرف محدد بل الجميع.

ويأتي تعليق حمدوك على تصريحات أطلقها الأسبوع الماضي رئيس مجلس السيادة الإنتقالي الفريق عبد الفتاح البرهان، بفشل الحكومة الانتقالية عن تحقيق تطلعات وطموحات الجماهير، رغم مرور عام على تشكيلها.
وقال حمدوك إن أي طرف من الأطراف سواء بالمكون العسكري أو قوى الحرية والتغيير أو غيره يريد الحديث عن فشل الحكومة فـليتحدث ولكن الفشل حال وجد لا يتحمله طرف معين. وأضاف “حقوا نكون واضحين.. الفشل لا يشمل طرف محدد أو مكون محدد”.

وامتدح رئيس الوزراء الشركة بين العسكريين والمدنيين باعتبارها تجربة وأنموذج سوداني، وأقر بوجود تحديات لكنه اعتبرها طبيعية، وقال “أنا متفائل وأنظر للكوب الممتلئ بما انجزناه طوال الفترة السابقة”. وتابع “أنا اتحدث كثيرا جدا عن الشراكة والنوذج السوداني وضرورة أن ينجح”.

وزاد: ” لا نريد لشعبنا أن يسير في طريق تجارب دول فاشلة حولنا.. لذلك نمضي بصبر”.

 

وقال رئيس الوزراء إن المشاورات بين شركاء الفترة الإنتقالية قطعت شوطا كبيراً لاختيار وزارء الحكومة الجديدة.
ونوه إلى وجود مطبات وتعقيدات بين شركاء الفترة الانتقالية لكن تتم معالجتها بطرق مختلفة، وأشار بحسب صحيفة الجماهير، إلى أن مجلس شركاء الفترة الإنتقالية جاء نتيجة للممارسة العملية والتجربة خلال السنة الماضية ما بين الشركاء.

وقال إن المجلس ذو طبيعه إستشارية تنسيقية يساعد في حلحلة ما يستجد من قضايا وخلافات.

الخرطوم: (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى