أخبار

المدخل الرئيس للتوافق.. تجمُّع المهنيين يُؤيِّد تشكيل مجلس شركاء الانتقالي

أكد تجمُّع المهنيين، سعيه مع شركائه في قوى إعلان الحرية والتغيير وأطراف العملية السلمية المُوقّعين على اتفاق السلام في جوبا أكتوبر الماضي، لدعم الفترة الانتقالية وإنجاز التحول الديمقراطي وتحقيق أهداف ثورة ديسمبر المجيدة.

وأعلن التجمع في بيان اطلعت عليه “السوداني”، سعيه مع أطراف الوثيقة الدستورية والسلطة الانتقالية لتحقيق التوافق اللازم والذي يحقق الحلول للأزمات السياسية والاقتصادية وإنزال عملية السلام على الأرض والتوصل لاتفاق سلام مع الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال بقيادة عبد العزيز الحلو وحركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور.

وأضاف البيان وفق صحيفة السوداني: “نرى أن تكوين مجلس شركاء الفترة الانتقالية هو المدخل الرئيسي لتحقيق التوافق بين أطراف الوثيقة الدستورية بعد النص عليه في متن المادة (80) من الوثيقة والتي تُنص على عدم الإخلال بصلاحيات مجلسي السيادة والوزراء والمجلس التشريعي المُرتقب، وأن تتم مُراعاة التحفظات الموضوعية التي أعقبت صدور القرار بتشكيله وإصدار اللائحة الخاصة بضبط أعماله”.

كما نبه التجمُّع بحسب البيان، إلى أن تكوينه مهمٌ جداً لضمان الانتقال السياسي.
في نفس الوقت، أكد التجمُّع بأن تشكيل المجلس التشريعي الانتقالي يمثل الضامن المُهم أيضاً لإكمال هياكل السلطة الانتقالية وليقوم بأدوارهِ الواجبة في مراقبة الأداء لتحقيق أهداف ثورة ديسمبر المجيدة وتفكيك نظام الإنقاذ وبناء مؤسسات الدولة بناءً حقيقياً.

الخرطوم ( كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى