أخبار

مستوردو الأدوية: الأزمة ستطول ولا حلول في الأفق

 

قالت شعبة مستوردي الأدوية، إنّها على استعدادٍ للتعاطي مع أيّ آليات استيراد تقرّرها الدولة وبأي تسعير لاستيراد الـدواء، ولفتت إلى أنّها في انتظار تنفيذ الاتّفاق الـذي جرى بين غرفة المستوردين والمالية ووزارة الصحة على تمويل فرق السعر لاستيراد الـــدواء عبر خطاب ضمان من بنك السودان.

 

وأوضحت الشعبة في بيان لها صادرٍ أمس »الاربعاء«، أنّه رغم انقضاء عامٍ كاملٍ الا أنّ أزمة الدواء لم تبارح مكانها وليس
هناك أيّ أفقٍ للحل، وأضافت »لا تزال الدولة تمارس وعودًا لا غـيـر دون رؤيـــة أو آلـيـات للتنفيذ«، وزادت: »منذ بداية العام حجم الدواء المستورد لم يتجاوز الـ”9 ” ملداييت دولا في حين أنّ استهلاك البلاد لنفس الفترة في العام الماضي قد بلغ “300 ” مليون دولار.

وأشــارت الشعبة إلى أنّ أزمة الـــدواء تتمثّل في عـدم قدرة الدولة على الايفاء بالتزاماتها المالية لقيمة الدعم المقدرة بـــــ”6 ” مـلـيـار جـنـيـه شهري لاستيراد دواء بقيمة الـــ”30 ” مليون دولار.

وكشفت بحسب صحيفة حكايات،  عن أنّ عملية الاستيراد ستتوقف تلقائيًا بعد منتصف العام المقبل، وستكون في حاجة إلى ستة أو تسعة شهور أخرى من أجلّ استعادة إمداد مستقر، مطالبةً الدولة بتحمّل المسؤولية كاملةً

الخرطوم: (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى