رياضة

خشارم: حسمت مستقبلي مع المريخ

حقق المدرب التونسي جمال خشارم إنجازاً مهماً، حيث قاد مؤخرًا فريق المريخ للتتويج بلقب الدوري، موقع كووورة العربي أجرى حواراً مع جمال خشارم وتحدث إليه حول هذا الإنجاز، وعن مستقبله مع الفريق، وأمور أخرى.. فإلى نص الحوار.

ـ هل توقعت هذا النجاح الكبير في تجربتك الأولى في مقعد المدير الفني؟

في البداية أود أن أشير إلى أنني عملت من قبل مدربًا مساعدًا في الجهاز الفني لفريق الصفاقسي، وقدتُ الفريق كمدير فني في 4 مباريات، انتصرنا في 3 وتعادلنا في واحدة، ومع قدوم المدرب فتحي جبال واصلت العمل إلى جانبه مساعداً، لكن حين تلقيت عرض المريخ السوداني، قررت خوض التجربة واعتبرتها فرصة مهمة لي، ونجحت التجربة، وحصدنا لقب الدوري السوداني.

 

ـ صراحة، هل ترددت في قبول عرض المريخ أمام صعوبة المهمة وقيمة الرهان؟

المدرب الذي لا يكون له طموح ولا يقبل التحدي لن ينجح أبداً، إضافة إلى ذلك فأنا متخرج من فريق كبير اسمه الصفاقسي، لعبت معه على أعلى مستوى وتوجت معه بعديد الألقاب عندما كنت لاعباً، وعندما أصبحت مدرباً، خضت معه تجربة ثرية، وبالمناسبة أشكر إدارة الصفاقسي التي كانت تتمسك بي، لكنها وافقت فيما بعد على منحي فرصة تدريب المريخ الذي يعد من أفضل الفرق في أفريقيا.

 

ـ كيف كانت وضعية المريخ عندما تسلمت المهمة؟

الفريق كان يحتل المركز الثاني في ترتيب الدوري، خلف الهلال بـ 3 نقاط، والحمد لله أنني في المباريات الـ 10 التي قدت فيها الفريق، انتصرنا 8 مرات، وتعادلنا في مباراتين، فتصدرنا الترتيب.

 

المباراة الأخيرة واجهنا فيها الهلال، لذلك كانت مصيرية وحاسمة، وكان التعادل يكفينا للتتويج، لكننا انتصرنا، وتصدرنا المسابقة بفارق 5 نقاط كاملة أمام منافسنا المباشر على اللقب.

 

التتويج لم يكن سهلاً خصوصًا أننا خضنا “ماراثون” من المقابلات حيث لعبنا مباراة كل 3 أيام، ورغم ذلك نجحنا في المهمة وحققنا الهدف المنشود في موسم استثنائي مليء بالصعوبات.

ـ بعد هذا النجاح هل ستواصل المشوار مع المريخ؟

عقدي مع المريخ يمتد لموسم 2020-2021، وقد جلست مع رئيس النادي وتحدثت معه حول التدعيم والصفقات الجديدة، التي نريدها قيّمة من أجل تحقيق هدفنا المقبل، وهو بلوغ دور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا، كما نراهن أيضا على البطولة العربية، وكل هذا يتطلب منا التحضير الجيد على جميع المستويات.

 

ـ على ذكر الصفقات الجديدة، هل هناك نية للتعاقد مع لاعبين من تونس؟

ولِمَ لا؟ أنا بصدد معاينة بعض اللاعبين التونسيين الذين أراهم قادرين على تقديم الإضافة للفريق.

 

ـ هل يمكن أن نراك يوماً ما مديرًا فنياً للصفاقسي؟

النادي الصفاقسي يبقى دائماً فريقي، وأي مدرب يطمح لتدريبه، وقد خضت معه تجربة قصيرة كمدرب أول، وقد تتاح لي في المستقبل الفرصة لأشرف عليه لمدة أطول، والأكيد أنه حين يكون الصفاقسي في حاجة لخدماتي سألبي نداء الواجب.

 

ـ ما رأيك في قانون معاملة لاعبي شمال أفريقيا كمحليين في الدوري التونسي؟

هذا القانون يساهم في تحسين مستوى الدوري، لكن في الآن نفسه سيقلص من حظوظ مشاركة اللاعب التونسي وسيحجب بروزه، وبالتالي سيؤثر ذلك على منتخب تونس.

 

ـ على ذكر منتخب تونس، ما رأيك بعد فترة من إشراف منذر الكبيّر؟

منتخب تونس يسير في الطريق الصحيح، وقد تطور في الفترة الأخيرة، وتحسّن على جميع المستويات. هناك نقلة نوعية للفريق بقيادة المدرب الكفء منذر الكبيّر الذي نتمنى أن يقود نسور قرطاج للتتويج الأفريقي، وللتأهل للمونديال وهو قادر على ذلك.

الخرطوم: (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى