منوعات وفنون

صحفي سوداني يهجر المهنة ويتحول إلى(تاجر)

بالثلاثة، طلق الصحفي رمضان محجوب مهنة الصحافة، وقرر تأسيس متجر صغير ليكون مصدراً لرزقه ونشر الصحفي بصفحته في فيسبوك، صورة له داخل متجره وحلقة رف واحد وضعت عليه عدد من السلع الاستهلاكية اليومية،

وكتب معلقاً: وفق صحيفة السوداني (باسمك اللهم نبدأ، التويجر رمضان محجوب طلق الوظيفة بالثلاثة، يحييكم من كنتينه المتواضع.. دعواتكم بالتوفيق.. ونحن سنة أولى استقلال واستقرار).

وعلق على المنشور أكثر من ٢٠٠ متداخل تمنوا جميعاً له التوفيق وحذروه من الديون، ونصحه أحد المتداخلين بتجهيز حلة لبيع اللبن والاتفاق مع شخص ليبيع الخضروات أمام المتجر.
آخر محطات رمضان المكنى بأبي عبد الخالق، كانت جريدة “السوداني الدولية” التي عمل بها لفترة قصيرة مديرا للتحرير وقبلها عمل في صحيفة “الصيحة”، كما عمل من قبل بصحيفة الوان،

ولعل من أبرز محطاته عمله كانت بصحيفة رأي الشعب لسان حال حزب المؤتمر الشعبي وفيها تم اعتقاله ايام نظام المؤتمر الوطني، رفقة عدد من زملائه، منهم ابوذر الأمين الذي عوقب بالسجن لسنوات.

 

الخرطوم ( كوش نيوز)

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى