محمد عبد الماجد

محمد عبدالماجد يكتب: تنمُّر حميد

(1)
] قلنا (الحرب) التي تختارها بإرادتك أفضل من (السلام) الذي تكون مجبراً عليه.
] الحرب التي تحتفظ فيها بكبريائك أحسن لك من السلام الذي يقوم على حساب كرامتك..حتى وإن كانت هناك خسائر مادية وعينية كبيرة في الخيار الأول ومكاسب كبيرة في الخيار الثاني.
] كل ما أخشاه من (التطبيع) أن خيارات الحكومة في هذا الجانب تتجسد في خيارين فقط.
] التطبيع أو التطبيع..وهذا شيء يفقد القرار صحته وسلامته.
] ليست الأوضاع (السياسية) وحدها التي تفرض (التطبيع)، الأوضاع (الاقتصادية) أيضاً تفرضه.
] لكن في كل الأحوال يبقى (الاستفتاء) في هذا الأمر يجب أن يتم الرجوع فيه للشعب السوداني.
] استفتاء الشعب السوداني ليحدد مصيره في هذا الملف – هو الخيار الأفضل للخروج من مأزق هذا المطب.
] لا أحد يمكن أن يحدد أو يقرر للشعب السوداني…لا أحد يمكن أن (يطبّع) نيابة عن الشعب السوداني.
(2)
] الدخول في أي أزمة يحتاج الخروج منها إلى مضاعفة القيمة المالية التي تصرف في الوضع الطبيعي.
] ونحتاج إلى جهد مضاعف عن الجهد الذي كان يبذل في المعتاد.
] خسائر الحكومة الانتقالية (مضاعفة) للخروج من كل أزمة.
] لذلك الأمثل هو عدم الدخول في (أزمة).
] لا أعرف من الذي يخطط للحكومة الانتقالية ويدخلها في تلك الأزمات الطاحنة في الخبز والمحروقات التي تحدث بصورة استفزازية تفقد الحكومة الانتقالية الكثير.
] مدني عباس مدني لم يبق له شيء من حاتم السر غير أن يقول للناس إن الصفوف الوحيدة التي سوف تكون في الأيام القادمة هي صفوف الصلاة.
(3)
] مبارك الفاضل– لا يرى حرجاً في (التطبيع) مع إسرائيل…وذلك لأن مبارك الفاضل كان (مطبعاً) مع النظام البائد.
(4)
] ننتظر الوفد الذي سوف يغادر إلى إسرائيل في أكتوبر القادم برئاسة أبوالقاسم برطم لتعميق العلاقات السودانية الإسرائيلية كما قال برطم.
] إذا تم ذلك– نرجو أن يخلع برطم (الزي القومي) الذي يتميز به ويغادر إلى تل أبيب ببدلة (سفاري).
] لا تشوهوا (العمة والجلابية) بتصرفاتكم تلك.
(5)
] التصريحات السالبة التي تخرج من القيادات العسكرية في مجلس السيادة عن سوء الأوضاع وتدهورها، تقودنا إلى المزيد من السوء والتدهور.
] حميدتي يخدم النظام البائد بتصريحاته السالبة رغم أنه يقصد غير ذلك بالعفوية التي تبدو منه لخدمة الثورة.
] أحكموا تصريحاتكم – وكل من لا يثق في الحكومة الانتقالية يجب أن يترجل منها ويفسح المجال لغيره.
] الذي نحتاج له ونحن في هذه الظروف والبلاد تمر بتلك المنعطفات الخطيرة (الثقة) في الخروج من كل هذه الأزمات والعبور إلى بر الأمان.
] من لا يثق في ذلك الأفضل أن يكون في جانب (المعارضة) بدلاً من أن يكون في جانب (الحكومة).
(6)
] لا نحتاج من وزير الثقافة والإعلام فيصل محمد صالح في قناة النيل الأزرق غير أن يطبق اسم مدير القناة عمار (شيلا) على أرض الواقع.
(7)
] سمعنا هجوماً وانتقاداً كبيراً للمؤتمر الاقتصادي.
] وقبل ذلك كانت هناك هجمة شرسة على لجنة إزالة التمكين.
] سوف نسمع نفس هذه الأسطوانات عند حفل توقيع اتفاقية السلام.
] هناك (تنمُّر) عام.
] البعض اختار أن يقلل كل إنجازات الحكومة الانتقالية،وأن يكون من (الناقمين) عليها (تماشياً) مع حالة الشارع.
(8)
] بغم /
] بعد الاستقلال حرص أن يعلق صورة الزعيم إسماعيل الأزهري في ديوان بيته.
] في حكومة عبود– أنزل صورة الزعيم إسماعيل الأزهري وعلق صورة عبود.
] بعد ثورة 21 أكتوبر نزل صورة عبود وعلق صورة الإمام الصادق المهدي.
] ثم أنزل صورة الصادق المهدي وعلق صورة جعفر نميري.
] أنزل صورة النميري وعلق صورة عبدالرحمن سوار الذهب بعد انتفاضة رجب أبريل.
] بعد انقلاب 30 يونيو علق صورة عمر البشير ونزل صورة الصادق المهدي.
] بعد الثورة نزل صورة البشير وعلق صورة البرهان.
] الآن يستعد لأن يعلق صورة (نتنياهو).

 

 

صحيفة الانتباهة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى