أخبار

وزير التربية يوضح أسباب طلب قطع خدمة الانترنت

 

قال وزير التربية والتعليم البروفيسور محمد الأمين التوم، إن وزارته طلبت من الجهات المختصة، الثلاثاء، قطع الانترنت أثناء جلسات امتحانات الشهادة السودانية وتمت الاستجابه فوراً، مشيراً إلى أنه تم ضبط طلاب يستخدمون الانترنت في حالات الغش.

واعتبر التوم في تصريح لـ(السوداني) أمس، أن إغلاق الانترنت لـ3 ساعات في الصباح يُنهي مثل هذه الممارسات الدخيلة على السودان، مؤكداً أنه تم التعامل مع المتورطين باعتبارها حالة غش، مستدركاً : حالات الغش قليلة جداً.

وأعلنت جميع شركات الاتصال أمس، قطع الانترنت يومياً خلال جلسات الامتحانات من الثامنة وحتى الحادية عشر صباحاً، مشيرة إلى أنها اتخذت القرار بتوجيه من الأجهزة الأمنية.

إلى ذلك أعلنت منظمة الشفافية في بيان تحفظها على الخطوات التي اتخذتها شركات الاتصالات بقطع خدمة الانترنت، والتي أخطرت بها مشتركيها صباح أمس.
واعتبرت المنظمة أن التوجيه من جهات عدلية، يعني غياب وزارة التربية والتعليم المسؤول الأول عن المشهد كما يعني غياب جهاز الاتصالات والبريد المعني برقابة وتنظيم قطاع الاتصالات في البلاد. ولفتت المنظمة بحسب صحيفة السوداني، إلى أنه كان من الواجب إصدار بيان مشترك بين المؤسستين لتوضيح الحقائق.

وأشار البيان إلى تضرر مصالح الشركات والبنوك ورجال الأعمال من هذا القرار داخلياً وخارجياً، وتحويل الحسابات وغيرها. كما أبدت تحفظاتها على غياب مبادئ المساءلة والمحاسبة، مع تقاعس العديد من المؤسسات عن أداء مهامها على الوجه المطلوب.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى