أخبار

الفاخر تحي «البدوي» على شجاعته وتعلن عن شروعها في مقاضاة الكتابات المسيئة لسمعتها

 

أعلنت شركة الفاخر للأعمال المتقدمة في تعميم صحفي عن الشروع في مقاضاة الكتابات المسيئة لسمعتها و التي رصدتها جميعها وتجاوزت 30 إجراء لدى النيابة.

 

وحيت الشركة وزير المالية السابق د. إبراهيم البدوي على شجاعته وتصديه للحق عندما خرج عن صمته وأعلن للجميع عن هو من طالب بتشكيل لجنة تقصي الحقائق حول مبادرة الفاخر لابراء ذمته ولكشف الحقائق كاملة حول المبادرة.

 

وجاء في البيان: لقد صبرت الشركة كثيراً على الإساءات والإتهامات التي تعرضت لها، منذ تاريخ المبادرة في 9 ديسمبر 2019م ولم يأت صبرها ذلك عن ضعف أو خوف، وإنما آثرت توفير وقتها لما يعينها على تنفيذ المبادرة وعدم إضاعته في مهاترات لا طائل من ورائها.

 

وزادت: ولكن عندما فاق الأمر حدود إحتمال الصبر، قامت الشركة برصد كل ما نشر عنها من كتابات مسيئة في مختلف وسائل الصحافة والإعلام والتواصل الإجتماعي، وإختارت اللجوء للقانون، وشرعت في اتخاذ (إجراءات قانونية) ضد جميع الجهات التي قامت بإعداد ونشر تلك الكتابات (تجاوزت) حتى الآن عدد 30 إجراء لدى نيابة الصحافة والمطبوعات ونيابة مكافحة جرائم المعلوماتية تحت المواد الخاصة بجرائم الإتهام الكاذب وإشانة السمعة.

 

وأكدت الشركة بحسب صحيفة السوداني، على عقدها العزم وعاهدت نفسها على متابعة حقوقها القانونية في معاقبة تلك الجهات وإلزامها بتعويضها عن كافة الأضرار التي أصابتها بسبب تلك الإساءات والإتهامات.

 

مضيفة بأنها لن تتنازل عن ذلك الحق بأي حال من الأحوال. وسوف تكون بالمرصاد لكل من يتناولها بإساءة أو إتهام أينما كان ومهما بلغ شأنه، لأنها ترفض الخضوع لأي إبتزاز بأي وسيلة ومن أي جهة كانت لأنه ليس لديها ما تخشى عليه حتى تقبل به وتخضع له. «وفق التعميم».

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى