أخبار

الامم المتحدة ترحب بأتفاق السلام وتدعو الحلو و عبدالواحد للانضمام للعملية السلمية

رحب الأمين العام للأمم المتحدة انتونيو قوتيريس بالتوقيع بالأحرف الأولى في جوبا على اتفاقية السلام بين حكومة السودان والجبهة الثورية السودانية وجيش تحرير السودان بقيادة ميني ميناوي وقال بيان صادر من مكتب الامين العام ان السيد   الأمين العام يهنئ الشعب السوداني على “هذا الإنجاز التاريخي” ويثني على أطراف المفاوضات لإرادتهم السياسية وتصميمهم على العمل من أجل تحقيق الهدف المشترك للسلام وشكر الامين العام حكومة جنوب السودان والرئيس سلفا كير ميارديت على دورهم المهم في تسهيل المحادثات.

 ودعا الأمين العام وفق ( سونا)  الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال – عبد العزيز الحلو وحركة تحرير السودان – عبد الواحد النور للانضمام لعملية السلام وقال البيان ان الأمين العام “ملتزم التزاماً تاماً بدعم تنفيذ هذه الاتفاقية” التي تمثل بداية عهد جديد لأبناء السودان ولسكان دارفور والمنطقتين على وجه الخصوص. وقال البيان ان الأمم المتحدة  ستقدم من خلال يونيتامز واليوناميد ، وبالشراكة مع الاتحاد الأفريقي كل الدعم ، بناء على طلب الأطراف وفي حدود قدراتها وولايتها ، لتنفيذ هذا الاتفاق واتفاقات السلام المستقبلية خلال الفترة الانتقالية و قال بيان الامين العام ان المنظمة الدولية ستدعم   أصحاب المصلحة السودانيين في جهود بناء السلام طويلة الأجل التي تهدف إلى تحقيق المساءلة وتوطيد مكاسب السلام والأمن.

 الخرطوم ( كوش نيوز )

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى