اقتصاد

السيول تخرج 30 ألف فدان من العروة الصيفية

أكد عدد من المزارعين أن السيول غمرت مساحات كبيرة من مشروع الجزيرة والمناقل تقدر بحوالي 30 ألف فدان لمحصولي الذرة والقطن ، لافتين لخروج مساحات مقدرة من العروة الصيفية.

 

و أشار ممثل المزارعين بمكتب فحل جنوب الجزيرة عثمان إبراهيم لتأخر بدء العروة الصيفية لأسباب عدة أهمها التحضير المتأخر بسبب جائحة كورونا التي أغلقت محال الاسبيرات وارتفاع أسعار التحضير للزراعة بصورة أرهقت كاهل المزارع مع الضائقة المعيشية إضافة إلى حظر بيع القمح لجهة أن جل المزارعين يحضرون من قمحهم والذي شهد تراجعاً في الأسعار بسبب حظر البيع .

وقال إن السيول والغرق بدأ في الطور الأول للزراعه ، مؤكداً غمرها مساحات كبيرة جنوبي الجزيرة تقدر بحوالي 800 فدان ما يقلل من الإنتاجية العالية نسبة للتأخير وضمور النبات ، كاشفاً عن خروج مساحات من العروة الصيفية.
وقال نحاول أن نصل لمعالجة مع الإدارة الزراعية تفادياً للمخالفات لكي نعوض المزارعين الذين فقدوا محصولي القطن والذرة بسبب الغرق للسماح لهم بزيادة مساحاتهم في العروة الشتوية.

و كشف مدير الري غربي المناقل المهندس عثمان جاسر عن تأثر مساحات كبيرة في العروة الصيفية الحالية.
وقال: تأثرت مساحة (30) ألف فدان منها 5 آلاف فدان من محصول القطن ومساحة 5 آلاف فدان من محصول الفول السوداني ومساحة 20 ألف فدان من محصول الذرة ، مبيناً أن حدوث الغرق سببه زيادة المياه عن ري المحاصيل ومياه الأمطار وضعف التصريف وكسور بعض القنوات والمصارف ، مشيراً بحسب صحيفة السوداني، إلى أن عدم تطهير المصارف قبل موسم الخريف بسبب تأخر الصرف من ميزانية وزارة الري وهطول الأمطار بنسب عالية إضافة إلى تخفيض مناسيب المياه من قنوات الري بجانب قلة عدد الكراكات العاملة لتطهير المصارف وردم الكسور بالمصارف وقنوات الري . فيما أكد ممثل المزارعين بقسم الماطوري غرب المناقل دفع الله الكاهلي تضرر مساحة 600 فدان بالماطوري منها 300 فدان بمكتب الجبل ومساحة 900 فدان أخرى بقسم الحفاير من محاصيل الذرة والفول السوداني .

الخرطوم: (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى