أخبار

الميرغني يناشد أهل كسلا بالابتعاد عن العدوانية

 

قال زعيم الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل محمد عثمان الميرغني ، إن البلاد تمر بمرحلة تاريخية فاصلة ، يعيش مواطنوها أزمات متلاحقة ويتهددها مصير صعب .
وقال الميرغني في رسالة إلى أهالي كسلا ، إن الخلافات السياسية التي يريد البعض تصديرها إلى القبائل لاتحقق شيئاً ، وجدد رفضه لإراقة الدماء ،مشيراً إلى أن أي قضية تسيل فيها الدماء لاخير فيها .

ودعا الميرغني أهالي كسلا للتمسك بنسيجهم الاجتماعي المصنوع من المودة والالتفاف حول الصالحين ، مؤكداً أن الحفاظ على السلم الاجتماعي مسؤولية جماعية ، مناشداً بحسب صحيفة السوداني، بالابتعاد عن التكتلات العدوانية والحلول الثنائية وفش الغبائن .
ودعا الحكومة ﻻستيعاب كافة الاطراف وصولاً إلى تسليم السلطة إلى الشعب عبر انتخابات حرة ونزيهة بعد نهاية الفترة الانتقالية .

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى