أخبار

خبراء يوجهون إنتقادات حادة للحلو بسبب تعنته في ملف السلام

وجه سياسيون وخبراء انتقادات حادة لرئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان عبد العزيز الحلو بسبب تعنته غير المبرر أمام اكمال ملف السلام وطي صفحة الحرب للأبد.

وقال المهندس محمود إدريس تيراب الخبير في الشؤون السياسية إن كل السودانيين في انتظار إنجاز ملف السلام خاصة بعد التغيير الذي حدث بالبلاد وسقوط النظام البائد مبينا إنه ليس هناك مبرر لاستمرار المفاوضات حول السلام كل هذه المدة بأعتبار إن القضايا معروفة والإرادة متوفرة تجاه إرساء سلام عادل ومستدام واضاف أن الفريق أول محمد حمدان دقلو النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي ورئيس وفد الحكومة لمفاوضات جوبا بذل الغالي والنفيس من أجل الوصول إلي سلام عادل ومستدام والكل يعلم مدي الجهد والوقت الذي أنفقه في سبيل السلام

 

وقال تيراب وفق صحيفة اخر لحظة إن هناك تأثير واضح للحزب الشيوعي علي مواقف قائد الحركة الشعبية مشيرا إلي الإنتقادات التي ظل يوجهها الحزب لمنبر جوبا داعيا إلي ضرورة الالتفاف حول قضايا الوطن المصيرية والابتعاد عن الأجندة الحزبية الضيقة التي لاتخدم قضية السلم والأمن.

من جانبه قال د. عبدالعزيز النور السياسي المعروف إنه بات علي قناعة بأن الحلو لايعطي هذا الملف إهتماما متعاظما بقدر اهتمامه بالاجندة التي تهم حركته ومرجعيته الأيديولوجية مشيرا إلي أنه ظل يراوغ ويناور في عملية السلام ولايأبه كثيرا بمعاناة أهله في جبال النوبة داعيا الحلو للاحتكام لصوت العقل والانحياز لمسيرة السلام.

وناشد النور دولة الجنوب لبذل مزيد من الجهود والضغط علي رئيس الحركة الشعبية من أجل تحقيق السلام في السودان لأن السلام والاستقرار في السودان يعني السلام والاستقرار في دولة الجنوب.

الخرطوم ( كوش نيوز)

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى