منوعات وفنون

رسالة مؤثرة للإعلامي السوداني «عمر الجزلي» من مشفاه بولاية فرجينيا

بعث الإعلامي السوداني الشهير د. «عمر الجزلي» برسالة مؤثرة عبر مقطع فيديو نشره على صفحته الرسمية بـ«فيسبوك»، من داخل مشفاه بولاية فرجينيا الأمريكية التي يقيم فيها منذ فترة.

 

وأطل «الجزلي» بصوته الإذاعي الرخيم، موجهاً الكاميرا صوب النافذة، مطمئناً الأهل والأصدقاء والشعب السوداني على صحته.

وقال الجزلي إنه بخير ويتابع علاجه مع الأطباء، سائلاً الله أن يعود إلى وطنه الذي أحبه ليعيش فيه بقية عمره ويدفن فيه.

 

ووجد المقطع بحسب صحيفة السوداني، تفاعلاً كبيراً ومؤثراً في أوساط رواد مواقع التواصل خاصة صوت الجزلي الذي أعاد للبعض ذكريات برنامج أسماء في حياتنا، و نشرة التاسعة التي كانت تنتظرها الأسر السودانية باهتمام قبل ظهور الأطباق الفضائية.

 

ويلزم «الجزلي» السرير الأبيض بإحدى مستشفيات فرجينيا الأمريكية، إثر وعكة ألمت به لم يفصح عنها.

الخرطوم: (كوش نيوز)

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى