ابنة القتيلة أديبة: نطالب النائب العام إما بتحويل والدنا والموقوفين للمحكمة أو إطلاق سراحهم فوراً

ابنة القتيلة أديبة: نطالب النائب العام إما بتحويل والدنا والموقوفين للمحكمة أو إطلاق سراحهم فوراً


الناس تنظر لي كأنني قاتلة، وأبي قاتل وإخوتي الصغار يعتصرهم الألم ونظرة المجتمع لا ترحم .. نريد إطلاق سراح والدنا وبقية المسجونين في ذمة قضية والدتنا الشهيدة أديبة، أو تحويلهم للمحكمة إن كانت هناك عليهم أي بينة، إحقاقاً للقانون والعدالة، التأخير في الإجراءات أحدث شرخاً كبيراً بين أسرة والدتي وأسرة والدي، ولقد تعرضت للضرب عندما ذهبت إلى زيارة (حبوبتي أم والدتي) وأهل والدتي منعوا أهل والدي من المستشفيات والمدارس .. ونحن بين سندان القضية وأسرتنا وبين مطرقة المجتمع الذي لا يرحم) .. لقد تعرضنا لصفعات الزمن القاسي ..

 

بهذه الجمل الحزينة جلست خريجة القانون (أسماء الإمام)، ابنة القتيلة أديبة ومعها إخوتها وبعض أهلها في مكتب رئيس التحرير وسردوا له الكثير من الآلام التي مرت بها الأسرة منذ اغتيال والدتهم أديبة .. تلك القضية التي هزت الرأي العام وشغلته لشهور طويلة، في مكتب رئيس التحرير.. دار حوار طويل حول القضية وأطرافها وحيثياتها خاصة بعد وقفة احتجاجية نظمها أهل أسماء وزملاؤها أمام مكتب النائب العام لإطلاق سراح والدها وبقية الموقوفين في السجن على ذمة القضية.

كانت لديكم وقفة احتجاجية أمام وزارة العدل والنائب العام لماذا ؟
وقفنا أمام مكتب النائب العام لنطالب بإحدى الأمرين، إما إحالة الملف للمحكمة لو كانت هناك بينة على المتهمين أو شطب البلاغ إن لم تكن هناك بينة..

 

لماذا تمت إعادة والدك إلى السجن؟ ومن الذي دخل معه ؟
تمت إعادته إلى السجن لأنه المتهم الأول في قضية قتل والدتي وادخلوا معه الشاذلي عبد الباقي وهو المتهم الثاني وهو ابن عمي والجيلي عبد الباقي عبد الله ابن عمتي وهؤلاء الثلاثة هم المتهمون الأساسيون ..

 

وهل هناك متهمون آخرون مقبوض عليهم ؟

نعم سجنوا كلا من عم عبد الله عبد الباقي والجيلي عبد الباقي ود.محمد عبد الباقي وهاجر محمد عبد الباقي وعبدالله محمد عيسى ونور البقيع محمد عبد الله

 

متى عادوا إلى السجن ؟
الوالد عاد للسجن بتاريخ 8/3/2020م والبقية ادخلوا السجن يوم 15 / 3/2020م

هل استلم النائب العام المذكرة التي وقفتم بها أمام مكتبه ؟
نعم

 

ماذا ورد فيها ؟
ذكرنا له اننا نقف امامه رافضين للإجراءات التعسفية المخالفة للقانون والدستور والأخلاق التي لم تراع ابسط مبادئ العدالة وإجراءات التحري المنصوص عليها في قانون الإجراءات الجنائي لسنة 1991م والتي تنص على أن المتهم بريء حتى تثبت ادانته وله الحق في أن يكون التحري معه ومحاكمته بوجه عادل وناجز كما يحظر الاعتداء على نفس المتهم وماله وألا يجبر على تقديم دليل ضد نفسه فقد بدأت الإجراءات للتحري والقبض المخالف للقانون منذ يوليو 2017م وتم القبض على المشتبه فيهم بتاريخ فبراير 2018م حيث مكثوا في الحبس اكثر من تسعة اشهر وتم اطلاق سراحهم وتم تشكيل لجنة للتحري في هذا البلاغ من قبلهم وامرت اللجنة بالقبض على والدي والبقية حيث امتد القبض منذ 8 مارس 2020م إلى الآن، ولم توجه لأي منهم تهمة تبرر استمرار الحبس عليهم وليس من المقبول استمرارهم في الحبس طوال هذه المدة وقد تضرر المتهمون من قانون الإجراءات الجنائية لسنة 1991م

 

كيف تضرر المتهمون ؟
لقد تعرض المشتبه فيهم للاذى النفسي والجسدي نسبة لما حاق بهم من ظلم وحيف في جريمة لم يقترفونها وامتد الاذى لابنتنا السيدة (نور البقيع) من قبل أعضاء اللجنة وذلك بنقلها من حراسة إلى أخرى دون مبرر مقبول أو أسباب قانونية مقنعة ولقد تقدمت الأسرة عبر هيئة الدفاع بسيول من الطلبات تبين أوجه المخالفة للدستور والقانون ولم تلق اللجنة لهذه الطلبات بالاً ضاربة بها عرض الحائط.

 

لقد فشلت اللجنة في تقديم أي دليل ضد المتهمين ولم تستطع تقديم تهمة بقتل والدتنا ومع هذا الفشل تعنت ورفض اطلاق سراحهم أو تقديمهم لمحاكمة عادلة، الامر الذي يعاقب عليه القانون باعتبار أن هذا الحبس اصبح اعتقالا غير مشروع وعليه طالبنا النائب العام والجهات المختصة إما بإطلاق سراحهم فورا أو توجيه تهمة واحالة البلاغ للمحاكم .

 

هل تعتقدون أن هناك ايدي خفية لا تريد الإسراع في الإجراءات ؟
نعم هناك جهة تريد فقط وضع والدي والبقية في السجن .

 

كيف سارت الوقائع منذ الجريمة التي حدثت بحق والدتكم ؟
بعد وفاة والدتي تحرت معنا مباحث الولاية لفترة أسبوعين حيث تحرت معنا نحن أبناء المرحومة ثم تحرت مع الوالد واثنين من أبناء اسرته .. وكانوا موجودين في الحراسات لاسبوعين .. وبعد عيد الاضحي في العام 2017م حدث نبش لقبر والدتي يوم 9/9/2017م بأمر السلطات ..

 

هل اخطروكم به ؟
لا .. لم يخبرونا وعرفنا بالصدفة البحتة عن طريق صديق عمي وهو ساكن على جهة حي (مايو) واخبر عمي أن هناك شرطة عند القبر..

 

مقابر حسن الخاتمة ؟
نعم ..

 

ثم ماذا ؟
جاء إلى والدي عمي واخبره بذلك وأول خطوة قمنا بها اننا تحركنا إلى مباحث الولاية لنعرف السبب من النبش وكان ردهم لنا أن الغرض من النبش أن هناك بينات ناقصة في التقرير الطبي ..

 

هل د. عقيل هو من قام بالنبش ؟
مباحث الولاية خدعتنا وقالت لنا إن الدكاترة الذين اتينا بهم اعلى من عقيل، ولكننا بطريقة ما علمنا أن الغرض من النبش هو التخلص من الملف بأي طريقة ..

 

كيف يريدون التخلص من الملف وهم ينبشون القبر ؟
هم أرادوا ترجيح مسألة الغرق أو الانتحار بطريقة ما، ولكن أول خطوة قمنا بها اننا سعينا إلى النائب العام وقد قابل والدي النائب واخبره بالنبش واننا كنا لا نعلم واخبره بالغرض من هذا النبش، ولكن السلطات لم تتجاوب معنا ؟

 

ثم ماذا فعلتم ؟
اوصلنا رسالتنا لدكتور عقيل فكان رده لنا صادما جدا .. قال انه لا يعلم بالنبش في حد ذاته وعندما استفسر عن الامر علم انهم تلاميذه هم الذين قاموا بالنبش رغم أن مباحث الولاية قالت إن من قام بالنبش هم اعلى من د. عقيل .

 

هل اغلقت القضية قبل النبش ؟
لا لم تغلق ..

 

انتم أبناء المرحومة لم توجهوا الاتهام لاحد ؟
لم نوجه الاتهام لأحد ابدا ..

كم ظل والدك بالسجن ؟
منذ 5 اشهر إلى الآن .

 

هل صحيح أن السلطات اخذت منكم عينات للفحص؟ ولماذا ؟
نعم .. اخذوا عينات من محمد اخي ليتأكدوا من الجثمان عندما عثروا عليه، ومن المؤسف هناك محاولات من التحقيقات الجنائية للتشكيك في اننا أبناء المرحومة واخذوا عينة من اختى الكبرى (آمنة الإمام).

 

 

هل هناك امر قبض صادر بحق اختك آمنة ؟
نعم باعتبار انها متهمة وهي الآن مع زوجها خارج البلاد ومهددة بالقبض عليها بمجرد وصولها مطار الخرطوم .

قضيتم زمنا مأساويا منذ وفاة والدتك واعتقال والدك ؟
نظرة المجتمع لنا قاسية جدا لقد مررنا بأيام حالكة السواد محزنة .. ينظرون الينا كمجرمين .. الوضع صعب خاصة على اخواني الأطفال .. لدي ثلاثة اخوة ونحن ابنتان، اكثر ما كان يوجعني نظرة الناس الي عندما يعلمون انني ابنة اديبة، ينظرون إلى كأنني قاتلة وابي قاتل، وأول سؤال يبادروني به : انتو موش كنتو محبوسين، وابوك قاتل؟! .. هذا الامر حز في نفسي كثيرا ويوجعني ويقلق مضجعي.

 

 

تأخير الإجراءات اثر عليكم ؟
التأخير من النيابة احدث مشكلة كبيرة بين الاسرتين .. رفعنا مذكرات للإسراع في الإجراءات ولا توجد استجابة، رفعنا مذكرة لاطلاق سراحهم ايضا بلا فائدة والآن نطالب بتحويلهم للمحكمة إن كانت لديهم أي بينات أو الافراج الفوري عنهم .. اليست ثورة ديسمبر تحمل في باطنها وظاهرها حرية وسلام وعدالة؟ .. نحن الآن نطالب بالحرية وبالعدالة .. هل هذا المطلب مستحيل؟

رصد: عطاف عبد الوهاب

   صحيفة السوداني

اترك رد