قطوعات الكهرباء بالاحياء تنعش سوق (التلج)

قطوعات الكهرباء بالاحياء تنعش سوق (التلج)


قال البائع موسى الذي يملك كشك لبيع ( الثلج) بشرق النيل  ان القطوعات المبرمجة بالاحياء السكنية والتي تمتد لأكثر من ثماني ساعات ساهمت في زيادة نسبة بيع ( التلج) بصورة كبيرة مؤكدا أن دخله في ازدياد مستمر يوم بعد الاخر، الشاب موسى الذي يحب مهنته جدا ويفخر بها على حد تعبيره قال ان هناك أسر يحجزون التلج من بليل خاصة وانه ينتهي في وقت مبكر احيانا قبل منتصف النهار وأكد ان حتى اصحاب المقدرة المالية ممن لديهم ثلاجات ( ديبفريز) يشترون منه لأن السخانة تجعل الجميع في حوجة لشرب الماء البارد وباستمرار

ومن ناحية أخرى اضاف بحسب صحيفة أخر لحظة بأن فصل الصيف هو موسم بالنسبة لكافة بائعي ( التلج) بمختلف الاحياء السكنية خاصة وان اغلب الأسر تشتري الثلج فيه وقال أن في هذا الاسبوع ارتفعت المبيعات اكثر من أيام رمضان التي تعتبر موسم بالنسبة لهم ما دفعهم لزيادة الكمية التي يقومون بانزالها من المصانع

وقال انه لا يتوقف مع المواطنين في الشراء وهناك من يشحدونه (تلج) ثلاثون جنيها ولا يتردد في منحهم قطع من التلج لكن اقل حاجة في البيع في كافة الاكشاك ومحلات بيع التلج هو خمسون جنيها

 

الخرطوم ( كوش نيوز )

اترك رد