أخبار

الجبهة الشعبية للتحرير تطالب بمعالجة الإعتداءات المتكررة على منطقة الفشقة

دعا رئيس الجبهة الشعبية للتحرير والعدالة، الأمين السياسي للجبهة الثورية خالد محمد إدريس، مجلسي السيادة والوزراء، بالإسراع في حسم قضية الحدود بين السودان وإثيوبيا، مؤكداً ضرورة معالجة الإعتداءات المتكررة على منطقة الفشقة الحدودية بولاية القضارف.

وأدان إدريس في بيان صحفي بحسب صحيفة السوداني اليوم السبت، الأحداث الأخيرة التي أدت لاستشهاد ضابط وعدد من أفراد القوات المسلحة السودانية، واعتبر أن عدم حسم قضية الحدود سيؤدي للمزيد من إزهاق الدماء.

وأشار إلى أن منطقة الفشقة ظلت تشهد احتكاكات مستمرة من عصابات الشفتة الإثيوبية خلال الفترة الماضية، وذكر أنهم في الجبهة الشعبية للتحرير والعدالة ناقشوا قضية الحدود مع إثيوبيا ضمن مسار الشرق- الجبهة الثورية خلال مفاوضات السلام بجوبا وذلك لقناعتهم بخطورة ملف الحدود وضرورة إعادة الأراضي السودانية لحضن الوطن.

وأكد إدريس ضرورة قيام الحكومة بواجبها كاملاً في حماية حقوق ومكتسبات الشعب السوداني وإيقاف التعديات المستمرة على الأراضي السودانية.

الخرطوم: (كوش نيوز)

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى