أخبار

قطاع الأطباء بالشيوعي : الإضراب عمل غير مشروع

قطاع الاطباء الشيوعيين بالعاصمة القومية
بيان جماهيري
لجماهير الاطباء

شهدائنا ما ماتوا
عايشين مع الثوار
التحيه و التجله لشهداء فض اعتصام ثورة ديسمبر

الزملاء الاطباء والطبيبات
ما زالت جماهير شعبنا تثمن عاليا دوركم في مقارعة واسقاط نظام الرأسمالية الطفيليه الإسلامية الذي افرغ العملية الطبية من محتواها الاجتماعي بتسليع الخدمات الصحية مما أدى لضعف البنيات الاساسية للنظام الصحي ولازال شعبنا ينظر بعين التقدير والاحترام لما تطلعون به من نكران ذات والتضحية بأرواحكم الغاليه في محاربة جائحة الكورونا .

الزملاء الاطباء والطبيبات نحن في قطاع الاطباء الشيوعيين بالعاصمة القومية ندين بشدة الاعتداءات المتكرره علي الأطباء والكوادر الطبيه الاخرى في وقت تبذلون فيه أقصى الجهد في محاربة الوباء في بيئه عمل غير صالحه لتقديم خدمات متكاملة .

الزملاء الاطباء والطبيبات
تعلمون أن محاربة هذا الوباء الذي ضرب كل دول العالم يحتاج إلى تضافر كل الجهود التي يمكن إن تبذل لدحر وهزيمة الوباء ، إن اي ايقاف للعمليه الطبية في هذا الوقت يتضرر منها جماهير شعبنا وتتكسب منها سياسيا قوى الثورة المضادة .
الزملاء الاطباء والطبيبات
لا يستمد أي إضراب شرعيته الا عبر إجماع الأطباء عليه من خلال جمعية عمومية أو اي كيان يعبر عن هذا الإجماع “مكتب موحد او تسيرية” بعد استنفاذ مراحل التفاوض حول مطالب الأطباء حسب قوانين منظمه العمل الدولية .
الزملاء الاطباء والطبيبات نحن في قطاع الاطباء الشيوعيين بالعاصمة القومية نرى الآتي :-
1_اي إضراب في ظل ظروف الطوارى الصحية المتعلقة بانتشار جائحة الكورونا فيه ضرر بليغ على صحة وسلامة جماهير شعبنا وهو توجه يخدم الثوره المضادة التي تسعى لدق اسفين بين جماهير شعبنا وقوى الاطباء التي كان لها سهم مميز في ثورة ديسمبر المجيدة .
2_ندعم اي إضراب يستمد شرعيته من إجماع الأطباء حوله امتثالا لأسس العمل النقابي و الديمقراطي.
3_العمل على تفعيل قانون الطوارى الصحية وقانون حماية الموظف العام خلال اداء الواجب باستكمال مراحل التقاضي بفتح البلاغات و إكمال إجراءات التقصي وصولا للمحاكمة العادلة .
4_عمل دراسة بواسطة مختصين لمخاطبة الجذور النفسية والاجتماعية و الاقتصادية لظاهرة الاعتداءات على الكوادر الطبية .
5_تكوين فرعيات نقابية داخل المستشفيات سعياً لتكوين النقابة العامة لاطباء السودان.
6_ تفعيل القنوات الطبية والعدلية اللازمة في حالة القصور المهني للاطباء وتوعية المواطنين بها وبحقوقهم في توصيل مظالمهم لها وعدم استخدام العنف وسيلة للاعتداء على الاطباء .

قطاع الأطباء الشيوعيين
بالعاصمة القومية
22 مايو 2020م.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى