أسامة عبد الماجد يكتب : مساعدة الحكومة

أسامة عبد الماجد يكتب : مساعدة الحكومة

٭ أخيراً بدأت الحكومة التعامل مع فايروس كورونا بمحمل الجد .. ليس هناك من درجة للفت الانتباه ودق ناقوس الخطر، مثل إعلان حظر التجوال .. دول عديدة سبقت السودان بتلك الخطوة .. آخرها السعودية أمس، حيث أعلن مليكها حظر التجوال لثلاثة أسابيع.. أسبانيا ولثاني مرة في تاريخها الحديث تجيز إعلان حالة الطواريء.
٭ الجيشان المغربي والعراقي، اضطرا للنزول في الشوارع لتنفيذ قرار حظر التجوال .. لا مجال للتهاون مع فيروس كالظل يمكن أن يلاحق أي شخص .. كلنا معرضون للإصابة بالمرض .. حالة اللامبالاة والاستهتار التي تسيطر على الشعب السوداني (ح تودينا في ستين داهية)
٭ الموقف الصحي غير مطمئن .. الاستعدادادت تأخرت كثيراً .. ونكون أكثر صراحة: إن المرض فوق طاقة الحكومة والدولة .. بل إن دولاً كبرى عجزت عن مجابهته .. انهارت تماماً مثل فريق كرة قدم تستقبل شباكة وفي شوط واحد أربعة أهداف.
٭ كورونا ضرب كل العالم .. دمر اقتصاديات الدول .. رغم أن الآثار السالبة لم تظهر بشكل كامل .. قالها رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان أمس حينما دعا المواطنين لعدم التعامل بعفوية .. تلك سمة قبيحة ملازمة للسودانيين، العفوية ستقتل السودانيين أكثر من كورونا.
٭ ليس من سبيل لمقاومة كورونا سوى بالوقاية .. السلاح الوحيد الذي يمكن استخدامه، متوفر في كل مكان ولدى أي مواطن وبـ(بلاش) .. ومع ذلك يستعصي على الكثيرين استخدامة .. الأمر يتطلب تدابير فعالة وشجاعة.
٭ جاء الوقت الذي يقدم فيه كل مواطن يد العون للحكومة .. أكبر خدمة يمكن أن يقدمها المواطن للدولة هو الالتزام بحظر التجوال .. وتضييق مساحات الحركة لأقصى مدى .. وهي حزم احترازية لابد من تطبيقها والتقيد بها فوراً.. قبل أن نعض أصابع الندم.
٭ مانشهده الآن في العالم كارثة .. حرب فيروسية طاحنة، ليس بمقدور الحكومة وحدها مجابهتها.. ولا مؤسسات المجتمع المدني التي ألحظ غيابها تماماً عن المشهد.. أبرز أداوات التصدي لكورونا هي مساعدة الحكومة من خلال الالتزام بتوجيهاتها الصحية والمجتمعية.
٭ الوعي المجتمعي يمكن أن يحد من تفشي المرض .. ويجب أن يترسخ لدى كل المواطنين .. الوعي سيدعم جهود الحكومة ويقوي من الموقف العام.. ومستوى الوعي مهم جداً ومؤثر.. الحديث عن أن السودان بمنأى عن الخطر قول ساذج .. الخطر يداهمنا جميعاً .. الوباء ينتقل بين الدول بصورة صاروخية ومذهلة .. أعداد الوفيات في تزايد مخيف.
٭ ولكن لابد من المواجهة .. ولابد من تجاوز هذه المرحلة الحرجة .. دعونا من السياسة وسخافاتها وتقاطعاتها .. دعونا من كل شيء، يجب التركيز مع كورونا.
٭ مساعدة الحكومة مساعدة لأنفسنا قبل كل شيء.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

صحيفة أخر لحظة

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب



اترك رد