المركزي السوداني يخفض 12% من قيمة الجنيه أمام الدولار

المركزي السوداني يخفض 12% من قيمة الجنيه أمام الدولار


قال مصدر بالبنك المركزي السوداني للجزيرة نت إن “المركزي” قرر خفض قيمة الجنيه السوداني أمام الدولار بنحو 12% ليصبح السعر 51 جنيهاً للشراء و51.2 جنيهاً للبيع، في حين كان السعر السابق زهاء 45 جنيها للدولار الواحد.

 

وينظر بعض المراقبين إلى هذه الخطوة في إطار تهيئة الرأي العام في السودان إلى تعويم العملة المحلية أمام الدولار.

 

يأتي ذلك في وقت ألمح وزير المالية السوداني إبراهيم البدوي إلى التعويم الجزئي للجنيه خلال مؤتمر صحفي عقد نهاية الأسبوع الماضي.

 

وفي يناير الماضي سجل الجنيه هبوطاً قياسياً أمام الدولار بعدما وصل سعره في الأسواق الموازية 100 جنيه للدولار الواحد.

 

وكانت وزارة المالية قالت إن البنك المركزي يطبع الجنيهات بما يعادل مئتي مليون دولار شهرياً لشراء وتصدير الذهب من أجل دعم السلع، وبصفة أساسية الوقود والقمح، وهو ما أدى إلى “حالة من التضخم الجامح مع تراجع شبه مستمر لسعر الصرف في السوق الموازية”.

 

وفي وقت سابق، قال رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك إن بلاده ليس لديها احتياطيات من النقد الأجنبي لحماية قيمة الجنيه.

ويواجه السودان مشكلات اقتصادية مزمنة، تتمثل في شح موارد من النقد الأجنبي، وهو ما تسبب أيضاً في أزمات معيشية، في مقدمتها ندرة وجود القمح والطحين والأدوية.

 

وبدأت أزمة النقد الأجنبي في السودان عقب انفصال جنوب السودان وفقدان ثلاثة أرباع موارده النفطية.

 

الخرطوم ( كوش نيوز)

اترك رد