الواثق البرير: مصاهرتي للمهدى لم ترجح كفتي

الواثق البرير: مصاهرتي للمهدى لم ترجح كفتي

قطع الأمين العام لحزب الأمة القومي الواثق البرير أن لا علاقة لمصاهرته لآل المهدي بنيله لثقة الأغلبية في انتخابات الهيئة المركزية للحزب التي شهدت ترجيح كفته على منافسيه بحصوله نسبة وصفها بغير المسبوقة في تاريخ حزبه، ولفت البرير بأن الانتخابات لم يخطط لها ،إنما فرضتها الاستقالة المفاجئة التي دفعت بها سارة نقدالله، وقال: كان يرى أن تستمر الأمانة بوضعها الحالي تحت قيادة نائب الأمين العام إبراهيم تيمس إلى حين انعقاد المؤتمر العام غير أن آخرين بينهم قانونيين أفتوا بعدم شرعية الأمانة مطالبين بالرجوع إلى الهيئة المركزية.

 

 

وأكد البرير بحسب صحيفة الجريدة، أن أبواب حزبه مفتوحة لم يرغب العودة إلى الدار ، وفي رده لسؤال حول إمكانية عودة مبارك الفاضل، قطع بأن الفاضل لايزال متمسكاً بموقفه ،غير أنه استدرك بالقول: هنالك قيادات عادت إلى الدار إلا أنها ليست لديها صفات تنظيمية ،الواثق الذي ترك الباب موارباً لعودة الراغبين في العودة للحزب وصف بيان اعتذار عبدالرحمن الصادق بالخطوة الشجاعة ،وقال إن الخطاب موجه للشعب السوداني الذي من حقه أن يقبل الاعتذار أو يرفضه.

 

الخرطوم: (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب



اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.