وكيل التربية الإتحادية : مؤتمر المبادرات الوطنية للنهضة بالتعليم نافذة أساسية للوزارة

وكيل التربية الإتحادية : مؤتمر المبادرات الوطنية للنهضة بالتعليم نافذة أساسية للوزارة

أكدت الأستاذة تماضر الطريفي؛ وكيل وزارة التربية والتعليم؛ أن مؤتمر المبادرات الوطنية للنهضة بالتعليم العام هو واحد من أهم النوافذ المهمة لمساعدة وزارة التربية والتعليم للقيام بمسؤولياتها في توفير تعليم جيد منصف ومتساو للجميع كجزء من التزامات الوزارة بأهداف التنمية المستدامة. وقالت – في منبر (سونا) ظهر اليوم؛ لدى استضافتها للحديث حول مؤتمر المبادرات الوطنية لنهضة التعليم العام المنعقد بقاعة الصداقة بالخرطوم في الفترة من 25 – 26 من ديسمبر الجاري – إن وزارة التربية والتعليم في مرحلة ما بعد الثورة أكثر حرصاً على عقد شراكة استراتيجية مع الإعلام والمجتمع في وضع سياسات وبرامج للوزارة في الفترة الانتقالية من خلال المشاركة الديمقراطية الواسعة لكل أصحاب المصلحة في التعليم.

وقالت “تماضر”  بحسب سونا – نتطلع بعد نهاية المؤتمر للوصول إلى خطة عمل مشتركة نعمل جميعاً على تحقيقها وإنزالها إلى أرض الواقع تأكيداً لمبدأ أن التعليم شأن يهم كل المجتمع ويساهم فيه كل السودانيين، مشيدة بالجهد الشعبي والأهلي منذ مؤتمر الخريجين والمؤسسين للدولة السودانية الحديثة.

من جانبه؛ قال المهندس ياسر محمد الحسن صبير؛ ممثل رابطة المهندسين السودانيين بقطر إن الرابطة لها نشاطات في عدة مجالات، ومجالس استشارية مساعدة لكل الوزارات، مشيراً إلى أن المؤتمر الغرض منه السماع من أهل السودان وتقديم المبادرات، مضيفًا أن هناك اقتراحات لعدة محاور كاملة لنهضة التعليم مثل الهيكلة وتعليم ذوي الاحتياجات الخاصة والبيئة المدرسية وطبيعة التربية والتعامل مع الأطفال بالإضافة للتعليم بطرق مختلفة والتعليم في الإصلاحات والمعسكرات ومحو الأمية، مشيرًا إلى أن مبادرة المجالس الاستشارية تشمل كل التخصصات والوزارات ما عدا السيادية، مشيراً إلى أن المبادرات التي تقدم في المؤتمر أكثر من عشرين مبادرة .

وأكد المهندس هاشم ابنعوف ممثل رابطة مهندسي جامعة الخرطوم؛ أن المؤتمر فرصة لكل السودانيين وأصحاب المبادرات لتلبية نداء الوطن ونداء الشعوب، مشيراً إلى أن رابطة مهندسي جامعة الخرطوم داعم للتعليم خاصة في المرحلة المقبلة.

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب



اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.